Windows 10X ويندوز 10 إكس – كل ما تود معرفته عن نظام التشغيل الجديد

بالنسبة لكثير من مُحبي مايكروسوفت، كان مؤتمر سيرفس الأخير بمثابة حلم يتحقق، حيث أعلنت الشركة عن بعض الأجهزة المُطورة مثل سيرفس برو إكس، وسيرفس برو 7، وسيرفس لابتوب 3، كما كشفت النقاب عن منتجين لم يكتمل العمل عليهما بعد هما سيرفس نيو الذي يعمل بنظام Windows 10X ويندوز 10 إكس ، وسيرفس دو وهو هاتف ثنائي الشاشة قابل للطي يعمل بنظام تشغيل أندرويد.

 

اليوم، نحن هنا لنتحدث عن هذا الإصدار الجديد من ويندوز الذي يصدر على جهاز سيرفس نيو ثنائي الشاشة القابل للطي باسم Windows 10X ويندوز 10 إكس ، ولن يكون متاحًا على الكمبيوتر الشخصي أو حتى باقي سيرفس التي أعلنت عنها مايكروسوفت في المؤتمر.

 

قد تعتقد أن جهاز سيرفس برو إكس الجديد سيعمل بنظام ويندوز 10 إكس خصوصًا وأنّ الإثنين يأتي بنفس “الإكس” لكن هذا الإكس مُختلف عن ذاك الإكس! وشخصيًا كنت أعتقد أن هاتف مايكروسوفت سيرفس دو كان ليعمل بنظام تشغيل من إنتاج الشركة نفسها، لكن عملاق البرمجيات قرر الاعتماد على أندرويد.

 

Windows 10X ويندوز 10 إكس الجديد

 

يأتي ويندوز 10 إكس كإصدار جديد من نظام تشغيل ويندوز 10 الأصلي، ولا يمكن اعتباره نظام تشغيل جديد كليًا، ومايكروسوفت من جانبها لم تكشف عن الكثير من التفاصيل بخصوص هذا الإصدار الجديد، لكن هناك بعض المعلومات التي حصلنا عليها من مؤتمر سيرفس 2019 سوف نعرضها عليكم في السطور التالية.

 

  • عندما ظهر Windows 10X على جهاز سيرفس نيو كانت هناك بعض الوظائف التي يمكنه القيام بها مثل WonderBar الذي يعمل كشاشة فرعية صغيرة عندما تحتاج إلى ذلك.
  • سيخرج النظام الجديد في أواخر العام القادم وسيعمل على أجهزة تُشبه سيرفس نيو من شركات أخرى مثل أسوس، وديل، وإتش بي، ولينوفو.
  • سيكون النظام قادرًا على تشغيل برامج Win32 في تقنية احتواء جديدة تحافظ على عمر البطارية.
  • البرامج في قائمة ابدأ تبدو شبيهة بالتطبيقات في الهواتف الذكية، واستغنت مايكروسوفت عن طريقة عرض Live Tiles.

 

بشكل عام، يُمكن القول أنّ مايكروسوفت كانت تحتاج إلى نظام تشغيل قادر على القيام ببعض الوظائف الجديدة كليًا، مثل تشغيل التطبيقات بشكل منفصل على شاشتين لنفس الجهاز، وبدلًا من تطوير نظام تشغيل جديد كليًا قامت الشركة بتعديل ويندوز 10 للخروج بواجهة ويندوز 10 إكس.

 

كل هذا يذهب بنا إلى السؤال الفلسفي حول ماهية نظام ويندوز في الوقت الحالي.

 

Windows 10Xهناك اعتقاد ظهر مؤخرًا بأنّ مايكروسوفت لم تعد تعتقد بأهمية ويندوز الكبيرة، ولكن عبر تاريخ الشركة كانت تؤكد دومًا على فكرة أنّه نظام تشغيل يعمل على جميع الأجهزة، ففي عام 2013 كان يعمل على منصة ألعاب إكس بوكس ون، وعلى سيرفس RT في عام 2012، وحتى نظارة الواقع المعزز HoloLens الأصلية في 2016 كانت تعمل بنظام ويندوز، ناهيك عن الهواتف الذكية التي كانت تعمل بالنظام قبل أن تُقرر مايكروسوفت إيقافها.

 

لكن في كل مرة من هذه المرات كان بعض مستخدمي ويندوز يعترضون على النُسخ التي طرحتها الشركة، بسبب عدم قدرتهم على تشغيل برامج سطح المكتب الأصلية، وفي حالة إكس بوكس ون لم يكن بمقدورهم تشغيل أي تطبيقات ويندوز على الإطلاق.

 

في كل مرة في الماضي، لم تكن واجهة الاستخدام أو التوافق مع التطبيقات يرقى إلى تطلعاتنا كمستخدمين، وكان الأسوء بين مستخدمي هواتف ويندوز فون عندما وعدتهم مايكروسوفت بالترقية إلى الإصدار الأحدث من النظام مرتين، ولم تفي بهذا الوعد.

 

سيرفس نيو

لكن الثابت لدينا أن نظام تشغيل ويندوز كان يعمل فعليًا على جميع هذه الأجهزة، وحسب تصريحات بعض مهندسي مايكروسوفت وقتها، تشاركت هذه الأجهزة – على الرغم من اختلاف وظائفها وفئاتها – في أمر واحد هو ارتكازها على نظام تشغيل ويندوز مع اختلاف واجهات الاستخدام.

 

لاحقًا، اكتشف بعض الباحثون أن مايكروسوفت كانت تعمل على Windows Core OS جديد، يُمكن للشركة استخدامه في تطوير واجهات استخدام مختلفة للأنواع المختلفة من الشاشات والأجهزة عبر تبني ما تُطلق عليه الشركة CSell لكل واجهة جديدة.

 

هذا بالضبط ما يظهر مع Windows 10X ويندوز 10 إكس الذي يعمل على الأجهزة ذات الشاشات الثنائية القابلة للطي، بحيث يمكنك طي الجهاز أو استخدامه كتابلت أو لابتوب، بينما تظهر التطبيقات متوافقة مع كل وضعية من هذه الوضعيات.

 

نفس الأمر ينطبق على نظارة HoloLens 2 التي تأتي مع بُنية Oasis لتسمح لك بتثبيت التطبيقات والعناصر في فضاء ثلاثي الأبعاد، بينما تعتمد هذه البنية على Windows Core OS الجديد. وكذلك الحال مع Surface Hub 2 مع بنية Aruba.

 

قد تتساءل الآن عن الحواسيب الشخصية والمحمولة، حسنًا هناك رأيان في هذه المسألة، الأول يقتضي بأنّها ستعمل بالنواة الجديدة مع واجهة Polaris، بينما يعتقد الرأي الآخر بأنّ هذه الأجهزة ستعمل بنظام ويندوز  10 القياسي.

 

بالطبع، ويندوز 10 إكس أكثر إثارة من كل واجهات الاستخدام هذه، وربما يعود الفضل في ذلك إلى اسمه المثير وأنّه يعمل على جهاز بفكرة جديدة، فأجهزة مثل HoloLens، وXbox، وSurface Hub، نعرفها بالفعل ونعرف كيف نتحكم بها، بينما يأتي Windows 10X بطرق جديدة كليًا في التحكم بالأجهزة.

 

ويندوز 10 إكسفي عام 2015، صرّحت عملاقة البرمجيات الأمريكية أنّ ويندوز 10 سيكون آخر إصدار من نظام التشغيل ويندوز، ولم يكن هذا الإعلان لأنّ الشركة ستتوقف عن إنتاج أنظمة التشغيل، أو لأنّها ستُصدر ويندوز 11 في وقت ما في المستقبل، لكن السبب الرئيسي في ذلك أنّ ويندوز 10 أصبح بمثابة منصة يمكن للشركة الاستفادة منها في طرح نُسخ تعمل على مُختلف الأجهزة، ويظهر هذا مع طرح ويندوز 10 إكس على سيرفس نيو.

 

تطبيقات ويندوز 10 إكس

 

التحدي الأكبر بالنسبة لمايكروسوفت حاليًا يتمثل في كيفية إقناع المطورين لتطوير تطبيقات تدعم كل واجهات الاستخدام هذه على مُختلف الشاشات والأشكال، وهذا بالضبط السبب الذي دفع الشركة إلى الاعتماد على نظام تشغيل أندرويد في هاتف سيرفس دو، حيث قال رئيس سيرفس بانوس باناي “الأمر بسيط. أنتم تحتاجون إلى التطبيقات، حرفيًا”.

 

لكن هذا قد يكون أيضًا السبب في كشف مايكروسوفت عن سيرفس نيو ونظام Windows 10X قبل عام كامل من الإعلان الرسمي، فالشركة تحتاج إلى إثارة الاهتمام الكافي حول المنتج لإثبات وجود سوق له من جهة، ومن جهة أخرى ترغب في وجود الكثير من التطبيقات المتوافقة معه عند صدوره، لذا سيكون متاحًا للمطورين في غضون بضعة أشهر. وتعد مايكروسوفت بإثارة النقاش حول Windows Core OS في مؤتمر المطورين بيلد 2020.

 

رأي شخصي

 

أعتقد أن نجاح مايكروسوفت في فتح سوق جديد لها عبر سيرفس نيو سوف يعتمد بشكل رئيسي على جذبها أكبر عدد ممكن من المطورين وإقناعهم بالتطوير لها، وفي الوقت نفسه تسهيل مهمة المطورين في تصميم تطبيقات متوافقة عبر مختلف الشاشات والواجهات. كما أن السعر سيلعب دور كبير في جذب المستهلك النهائي، وإن كنت لا أعتقد أنّ سيرفس نيو الإصدار الأول سيكون منخفض أو حتى معقول التكلفة.