إل جي تعلن عن أول تلفاز قابل للطي في العالم

خبر صحفي 

 

أعلنت شركة إل جي عن تصورها للجيل المستقبلي من تلفازات المستقبل في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2019 من خلال تقديم أول تلفاز قابل للطي. إذ يعيد تلفاز إل جي سيجنيتشر أوليد تي في آر من طراز 65آر9 تعريف جهاز التلفاز من خلال إضافة ميزة تغيير الشكل باستخدام تقنية أوليد الرائدة. ويمتاز التلفاز الجديد بالبراعة الهندسية والجودة الفائقة في الصوت والصورة، ويمنح المستخدمين القدرة على تعديل حجم الشاشة وفقًا لحاجتهم.

 

 

 

في العصر الحديث، ازداد حجم شاشات التلفاز باضطراد، وتزامن ذلك مع زيادة الدقة ورغبة الزبائن في تجربة مشاهدة غامرة. لكن كانت المشكلة أن هذا التلفاز يشغل حيزًا كبيرًا من الغرفة خاصةً في حالة عدم استخدامه. وحاول المصنعون حل هذه المشكلة من خلال تصميم أجهزة تلفاز أكثر نحافة، لكن ذلك لم يكن كافيًا.

 

غيرت إل جي مفهوم التلفاز عندما طرحت تلفاز إل جي سيجنيتشر أوليد تي في دبليو العام الماضي. إذ ركزت على بساطة الشاشة. وسمته شاشة ورق الحائط، وأثبتت أنها يمكن أن تقدم قوة الأداء وأناقة التصميم في جهازٍ واحد. ونقل التلفاز الأخير هذا الإنجاز إلى مستوى آخر، فهو قابل للطي ما يعد ابتكارًا ثوريًا. ويشير حرف الآر في اسم التلفاز الجديد إل جي سيجنيتشر أوليد تي في آر إلى ثورية تصميمه في مجال الترفيه المنزلي والاستخدام الأمثل للمساحة من خلال إمكانية طيه بلمسة زر.

 

ويمنح التلفاز الجديد القابل للطي المستخدمين خيارات جديدة، إذ يحررهم من القيود الخاصة بتوفير مساحة دائمة خاصة به. ويستطيع المستخدم الاختيار بين ثلاثة أوضاع للمشاهدة، وهي العرض الكامل والعرض الخطي وإخفاء الشاشة تمامًا، ما يمكنه من استخدام التلفاز في أغراضٍ جديدة كانت مستحيلة قبل تطوير تقنية الأوليد.

 

 

ويعني وضع العرض الكامل عرض الشاشة كاملة بأكبر قدر من التباين والعمق والواقعية التي أصبحت مرادفًا لجميع أجهزة تلفاز إل جي. ويتمتع التلفاز الجديد بنظام ذكاء اصطناعي لتعزيز جودة الصوت والصورة ومعالج إل جي ألفا 9 من الجيل الثاني وخوارزمية تعلم عميق ما يضع هذا التلفاز في فئة فريدة من نوعها. ويستطيع المستخدمون التحكم في التلفاز بأصواتهم من خلال المساعدة الرقمية أليكسا من أمازون، ويعد ذلك إضافة جديدة إلى منظومة الذكاء الاصطناعي في تلفازات إل جي للعام 2019، ويدعم التلفاز أيضًا آبل إيربلاي 2 وهومكيت، ويساعد دعم أبل إير بلاي 2 المستخدمين في تشغيل مقاطع الفيديو من آي تونز وغيره من تطبيقات الفيديو والصور والموسيقى أو من أجهزة أبل المختلفة مباشرةً على التلفاز. بينما يساعد دعم هومكيت المستخدمين في التحكم في التلفاز من خلال تطبيق هوم أو سيري.

 

ويتيح وضع العرض الخطي عرض جزء صغير من الشاشة فحسب ويتيح هذا الوضع للمستخدمين أداء المهام التي لا تحتاج إلى عرض الشاشة كاملةً، مثل عرض الساعة وتطبيق عرض الصور ومشغل الموسيقى والصفحة الرئيسة لوحدة التحكم. ما يمكن المستخدمين من معرفة الوقت وحالة الطقس سريعًا أو الاستمتاع بمشاهدة الصور العائلية التي التقطوها بهواتفهم الذكية.

 

 

ويتضمن الوضع الثالث إجفاء الشاشة، التي يبلغ حجمها 65 بوصة، تمامًا داخل قاعدتها. وحتى في هذا الوضع يستطيع المستخدمون الاستمتاع بالموسيقى وباقي المحتوى الصوتي من خلال نظام صوتي باستطاعة 100 واط، مع 4.2 قناة وتقنية دولبي أتموس. وصممت شركة كفادرات الدنماركية الوحدة كلها من الألومنيوم المصقول ومكبر الصوت مغطى بالصوف.

 

يستطيع زوار جناح إل جي (مركز لاس فيغاس للمؤتمرات-القاعة الرئيسة #11100) في معرض الإلكترونيات الاستهلاكية تجربة التلفاز الجديد بأنفسهم.