Google Assistant يمكنه قراءة الرسائل على واتساب وتليجرام

وفقًا لتقرير جديد من موقع أندرويد بوليس، فإنّ Google Assistant يمكنه قراءة الرسائل على واتساب وتليجرام، وغيرها من التطبيقات الأخرى المتخصصة في التراسل عبر الإنترنت.

 

يشير التقرير إلى أنّ شركة جوجل بدأت في إطلاق خيار جديد إلى المساعد الشخصي يُمكنّه من قراءة الرسائل من تطبيقات الطرف الثالث التي لا تمت إلى جوجل نفسها بصلة، مثل تطبيقات واتساب، أو سلاك، أو تليجرام.

 

Google Assistant يمكنه قراءة الرسائل

 

وفقًا للتقرير، يمكن للمستخدم تحديد الردود أو كتابتها فعلًا، والدعم الرئيسي لهذا الخيار متوفر للغة الإنجليزية، مع دعم محدود للغات الأخرى غير الإنجليزية، ليقوم المساعد الشخصي بقراءة الرسائل صوتيًا بدلًا من أن يذهب المستخدم نفسه إلى الهاتف الذكي للاطلاع عليها.

 

الميزة الجديدة ليست متوفرة حاليًا على نطاق واسع لجميع المستخدمين، لذا قد لا تجد في مساعدك الشخصي هذه الإمكانية، ولكن تحديث مثل هذا قد يكون ميزة هائلة بالنسبة لعدد كبير من المستخدمين عند وصوله إليهم.

 

بالطبع ميزة مثل هذه ستكون مفيدة جدًا في كثير من الحالات، على سبيل المثال أثناء قيادتك للسيارة ولا ترغب في تشتيت انتباهك بالاطلاع على الموبايل، أو أثناء طهي الطعام في المطبخ ويديك متسختين بالكامل، أو غيرها من الحالات التي لا يمكنك فيها استخدام يديك في الاطلاع على الهاتف الذكي.

 

اقرأ أيضًا >> بالفيديو : مقارنة بين سيري ومساعد جوجل

 

رأي شخصي

 

في الوقت نفسه، السماح للمساعد الشخصي (Google Assistant) بالاطلاع على الرسائل الخاصة على خدمات التراسل المختلفة (واتساب، وتليجرام، وغيرهما) يضع المستخدم في خطر انتهاك خصوصية المعلومات، خاصةً مع الكثير من التقارير التي صدرت مؤخرًا في هذا الإطار، مثل استماع أطراف أخرى غير آبل إلى محادثات المستخدمين على سيري، وقيام الموظفين في أمازون بالاستماع إلى الأوامر الصوتية التي تصدر إلى أليكسا، وكلا الأمرين بغرض تحسين الخدمة بالطبع!

 

في النهاية، أرى أن المساعد الشخصي (سواء كان من جوجل، أو آبل، أو أمازون، أو مايكروسوفت) يحصل على الكثير من المعلومات الشخصية عن المستخدم، وربما يجب تخزين هذه المعلومات على الهاتف الشخصي له بدلًا من مشاركتها مع خوادم الشركات. لكننا نعلم أن هذا لن يحدث في أي وقت قريب، وربما لا يحدث أبدًا في المستقبل.