جوجل تبدأ في حظر إعلانات ترويج العملات الرقمية يونيو القادم

أعلنت شركة جوجل عن حظرها لجميع الإعلانات التي تروج لأي من العملات الرقمية أو عمليات شرائها وتداولها بداية من يونيو القادم. يأتي ذلك التحذير ضمن خطوات الشركة لتحديث سياستها الخاصة بحظر المنتجات المالية الخطيرة. تنص السياسة على أن الحالات التي يتم الإعلان فيها عن العملات الرقمية أو أي محتوى ذو صلة سيتم حظره عن الظهور نهائيًا.

 

في الوقت الحالي، يعتبر البدء باستعلام في مربع البحث عن كلمة “بيتكوين” بمثابة إعلان لشراء العملات الرقمية ويظهر في أولى نتائج البحث، وهذا ما سيتغير تمامًا فور تحديد السياسات الجديدة. اتبعت شركة جوجل ما قامت به شركة فيسبوك منذ يناير الماضي وذلك بحظر جميع الإعلانات التي تتعلق بالعملات الرقمية على منصتها الاجتماعية وكذلك عند البحث عن المحتوى المتعلق بها في أغلب الحالات تكون النتيجة صفر.

 

لم يكن الأمر متعلقًا بالعملات الرقمية وحسب، بل نوّهت شركة جوجل في تدوينة منفصلة عام 2017 عن تخليها عن 3.2 مليار إعلان ينتهك سياستها، وبذلك تبدأ الشركة في تحسين تجربة المستخدم عبر الويب وإزالة الإعلانات الضارة والمتطفلة وستكون من أعلى أولويات الشركة في الفترة القادمة.

 

تقلب سوق البيتكوين والعملات الرقمية بشكل ملحوظ أمام الجميع، كما تقوم الحكومات بقمع استخدام هذه العملات، وقالت الهند أنها لا تعتبر البيتكوين عملة رقمية، وتحاول كوريا فرض حظر على تداول العملات الأجنبية، وتتخبط الصين في مشاكل العملات الرقمية مؤخرًا.