Blockbuster Games تدعم تقنية “تتبع الأشعة” على ألعابها في E3

قدّمت شركة إنفيديا تقنية “تتبع الأشعة” للمرة الأولى عندما أعلنت عن بطاقات الرسوميات RTX قبل عام تقريبًا، ومن حينها والعديد من الألعاب بدأت بدعم التقنية الجديدة وآخرها ألعاب شركة Blockbuster Games التي تم الإعلان عنها في معرض الترفيه الإلكتروني E3.

وكانت ألعاب مثل Quake II RTX، وBattlefield V، وShadow of the Tomb Raider، وMetro Exodus، وStay in the Light، أعلنت عن دعمها للتقنية في وقت سابق، قبل أن تنضم إليها ألعاب مثل Call of Duty: Modern Warfare، وWolfenstein: Youngblood، وSword and Fairy 7 التي أعلنت الشركات المطورة لها أنّها ستصدر مع دعم لتقنية تتبع الأشعة.

Blockbuster Games تدعم تتبع الأشعة

هذا الأسبوع أثناء معرض الترفيه الإلكتروني E3 2019 في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية، كشفت شركة Blockbuster Games أنّ ألعابها القادمة Cyberpunk 2077، وWatch Dogs: Legion سوف تأتي مع تقنية تتبع الأشعة.

 

Cyberpunk 2077 abandoned mall

 

هذا وتُعتبر لعبة Cyberpunk 2077 المشروع القادم لشركة CD PROJEKT RED التي طورت في السابق Witcher 3: Wild Hunt. وهي لعبة من ألعاب العالم المفتوح مع قصة مبنية على المغامرة والحركة تدور أحداثها في Night City.

وهذا الأسبوع أثناء معرض E3 كشفت الشركة أنّ اللعبة سوف تدعم تقنية تتبع الأشعة في الوقت الحقيقي، وأنّ شركة إنفيديا هي الشريك التكنولوجي للعبة.

في نفس الإطار، أعلنت شركة يوبي سوفت عن لعبة Watch Dogs: Legion التي ستحتوي على عدد من تقنيات RTX الرئيسية، على أن تكون GeForce RTX هي منصة الرسوميات الرسمية للعبة.

هذا وسوف تستخدم  Watch Dogs: Legion تقنيات تتبع الأشعة في الوقت الحقيقي بالإضافة إلى تقنيات الألعاب المتطورة الأخرى من إنفيديا لإنتاج رسوميات رائعة داخل اللعبة.

 

 

كما استمتع الحاضرون بمعرض E3 بفيديو دعائي حصري للعبة Control يكشف عن الظلال والانعكاسات باستخدام تقنية تتبع الأشعة، وستشمل اللعبة التي سيتم إطلاقها في 27 أغسطس دعمًا للإضاءة المنتشرة الغير مباشرة التي يتم تتبعها بالأشعة، والظلال التي تتبعها الأشعة، وللمرة الأولى ستقدّم الانعكاسات التي تعتمد على تقنية تتبع الأشعة عبر المواد الشفافة وغير الشفافة، بالإضافة إلى تقنيات إنفيديا الأخرى.

وفي الوقت نفسه، تأتي لعبة Quake II بتجربة جديدة لم نشهدها من قبل على Quake II RTX، حيث حصلت هذه اللعبة الكلاسيكية التي تم إطلاقها للمرة الأولى في عام 1997 على تحسينات بواسطة ستوديوهات LightSpeed التابعة لشركة إنفيديا، ومنها تقنية تتبع المسار المتطورة.

 

 

ويبدو أن ريادتنا في تقنية تتبع الأشعة في الوقت الحقيقي داخل الألعاب سوف تساهم في كثير من الألعاب القادمة. حيث تتواجد في قائمة من أشهر الألعاب الموجودة حاليًا، وأخرى ستصدر مستقبلًا، مثل Battlefield، وCall of Duty، وMetro، وQuake، وTomb Raider، وSword and Fairy، وWolfenstein. بالإضافة إلى ألعاب Cyberpunk وWatch Dogs اللتين تم استعراضهما أثناء معرض الترفيه الإلكتروني E3، والتي تُظهر اهتمام مطوري الألعاب بهذه التقنية.