العربات ذاتية القيادة من الخيال العلمي إلى أراضي دبي

1٬211

يبدو أن دبي هي المنطقة الوحيدة في الشرق الأوسط بل العالم أجمع التي تتحفنا بتواجد لأغرب وأحدث التقنيات الموجودة عالميًا، فبعد طباعة أول مكتب بطابعة ثلاثية الأبعاد وتسليح رجال الإطفاء ببذلات شبه آلية ومحاولة اختبار طائرات أجرة داخل مدينة دبي يبدو أن المدينة أصبحت قريبة من وادي السيليكون في تقنياته.

 

 

استطاعت مدينة دبي أن تستقبل إحدى الابتكارات الجديدة من أفلام الخيال العلمي وهي العربات ذاتية القيادة بدون سائق والتي صممت لتحمل ما يقرب من ستة أشخاص في المرة الواحدة جلوسًا مع 4 أشخاص واقفين.

 

في نهاية فبراير الماضي، ضمّت هيئة الطرق والمواصلات بدبي عربتين بعضهما البعض لتتجولان في أحد الشوارع الرئيسية بالمدينة، بُنيت هذه العربات في إيطاليا من قبل شركة نيكست فيوتشر للنقل وهي شركة أمريكية الأصل، وهي على شكل مكهبات تعمل بالكهرباء وتصل سرعتها القصوى إلى 80 كيلو في الساعة الواحدة.

 

تأتي العربات ذاتية القيادة ضمن خطة الشركة لبرنامج وسائل النقل الذكية في دبي عام 2030 وتهدف الخطة إلى دمج 25% من وسائل النقل المؤتمتة داخل البلاد، ولضمان تحقيق ذلك أنفقت هيئة الطرق والمواصلات ما يقرب من 410 ألف دولار (أي 1.5 مليون درهم إماراتي) في عمليات البحث والتطوير لهذه العربات الذكية.

 

سيتم نشر العربات ذاتية القيادة في طرق مُبرمجة مسبقًا ويمكن الوصول إليها عن طريق استخدام تطبيقات الهواتف الذكية، وليست هذه الوسيلة التقنية الوحيدة في دبي، فمسؤولوا المدينة يعملون على بناء عدة مشاريع هايبرلوب لتربط المدينة بكاملها، ويبدو أننا سنرى العربات في أواخر العام الجاري أو مطلع العام القادم.