أوبر قدمت أوراقها للعرض العام الأولي (IPO) في وقت مبكر من عام 2019

1٬036

قدمت شركة أوبر وثيقة  S-1 تحضيرًا لعقد الاكتتاب العام الذي طال انتظاره وفقًا لتقرير صادر عن صحيفة وول ستريت، وكانت شركة أوبر قد تم تقييمها في وقت سابق من قبل القطاع الخاص بما يقرب من 76 مليار دولار أمريكي.

 

يؤكد مستشاروا الشركة أن الإعلان العام للشركة سيكون عند قيمة 120 مليار دولار. وبحسب تقرير وول ستريت، فإنه من المتوقع أن تُطرح الشركة للعامة في أقرب وقت ممكن خلال الربع الأول للعام القادم ويُشار إلى العملية باسم مشروع الحرية.

 

هذا وقد رفض متحدث أوبر التعليق على ذلك .  . . .

 

يأتي هذا التقرير بعد يوم واحد من إعلان الشركة المنافسة لشركة أوبر، ليفت بأنها تقدمت بأوراقها المالية لتصبح شركة عامة هي الأخرى وهما يتسابقان حاليًا على مرتبة أولى الشركات التي ستصبح شركات عامة في عام 2019.

 

انتظر الكثير طرح شركة أوبر إلى شركة عامة، فهناك المستثمرون والموظفون الذين ينتظرون فرصة الاستثمار بأي سيولة معهم، وذلك بعد سددت الشركة لأكثر من 42.2 مليار دولار كديون وتمويل أسهمها من التأسيس في عام 2009.

 

من بين مستثمري شركة أوبر هناك الكثير من الشركات العملاقة والرائدة في مجالاتها مثل تويوتا وسوفت بنك ومايكروسوفت وأكسيل سبرنجر وأسماء لها وزنها في عالم التقنية مثل جيف بيزوس وجاي زي ومورجان ستانلي، وهناك منهم من باع حصصهم بالفعل من خلال بيع الأسهم المختلفة طوال هذه المدة.

 

فقدت شركة أوبر ما يقرب من 1 مليار دولار في الربع الثالث من عام 2018، وفقًا للنتائج المالية التي أعن عنها ذاتيًا، في حين كانت الإيرادات الربع السنوية ما يقرب من 2.95 مليار دولار فقط، ومازالت تتوسع شركة أوبر في خطوط أعمالها الجديدة خارج نطاق خدماتها الرائدة في عالم السيارات مثل الدراجات والدراجات النارية وتستثمر كذلك في عالم توصيل الطعام إلى المنازل.

 

المزيد من المواضيع التقنية