وولمارت تقاضي تسلا بسبب حرائق ألواح تسلا الشمسية المتكررة

تسببت الألواح الشمسية المعطوبة في إشعال النيران في متاجر وول مارت تاركة خسائر بمئات الملايين من الدولارات، ولم تكن المرة الأولى بل سبقها الكثير، وعلى إثر ذلك رفعت وول مارت دعوى قضائية ضد تسلا.

 

تزعم وول مارت أن سنوات من الإهمال الجسيم والفضل في تلبية معايير الصناعة من قبل شركة تسلا قد أشعلت النيران وأدت إلى إغلاق سبع مواقع على الأقل خلال السبع سنوات الماضي، ولم يستجب ممثلوا تسلا للتعليق على ذلك.

 

قامت شركة تسلا بتركيب الألواح الشمسية في أكثر من 240 موقعًا من مواقع وول مارت، لكن محامو شركة وولمارت أشاروا في شكواهم إلى تكرار حدوث الحرائق المتعددة على أنظمة تسلا التي تشير بشكل مباشر إلى إهمال الصيانة، وتزعم وولمارت أن هذه الألواح معيبة ولم تحتفظ تسلا بوثائق صحيحة لهذه الأنظمة.

 

اقرأ أيضًا >> براءة اختراع تسلا الجديدة تمكن سياراتها من إصلاح نفسها بدون أي مساعد

 

وفقًا لوولمارت، بدأت المشاكل مع شركة سولار سيتي قبل أن تحصل على ألواح تسلا الشمسية في عام 2016، وقد اعتمدت سولار سيتي على نموذج أعمال غير مدروس يتطلب منه تثبيت أنظمة الألواح الشمسية بشكل عشوائي في أقرب مكان لتحقيق الأرباح السريعة.

 

تدعي وولمارت أن تسلا قد فشلت تمامًا في توفير مجموعة كاملة من التحليلات حول الأسباب الجذرية لتكرار هذه الحرائق، واللازمة لتحديد العيوب الدقيقة في أنظمتها التي تسببت في جميع الحرائق.

 

اقرأ أيضًا >>  إيلون ماسك: سيارات تسلا قد تبث الفيديو من يوتيوب ونتفليكس

 

أشار محامو وولمارت إلى أن العيوب تدل بشكل واضح على إخفاقات نظامية واسعة النطاق من قبل تسلا في تلبية معايير الرعاية، وتقول وولمارت أن تسلا قد فصلت أنظمتها بعد انهيار ألواح شمسية في اوهايو وماريلاند وكاليفورنيا في عام 2018، وامتثلت تسلا للشكوى وتقول وولمارت أن حريقًا آخر اندلع في متجر ثان في كاليفورنيا.