هيونداي توظف مهندس سابق بناسا لتطوير سيارات هيونداي الطائرة

أعلنت شركة هيونداي اليوم عن تطويرها لإحدى نماذج سيارات هيونداي الطائرة وذلك عندما عينت الدكتور جايون شين كرئيس لقسم UAM  الجديد بالشركة، وفي الآونة الأخيرة، قاد شين قسم أبحاث الطيران في شركة ناسا، وسيتم تكليف شين وفريقه بتطوير التقنيات الأساسية التي تقف وراء مركبات الطيران التابعة للشركة.

 

وفقًا لشركة هيونداي، من المتوقع نمو قطاع السيارات الطائرة إلى 1.5 تريليون دولارًا أمريكيًا خلال العشرين عامًا القادمة، لكن هيونداي أبعد ما يكون عن المعلن الأول للسيارات الطائرة، فشركة أوبر تعمل على سيارة أجرة طائرة بالتعاون مع شركة بيل، وتمتلك منصة فولوكوبتر 18 سيارة أجرة طائرة ذاتية التحكم وتستطيع سيارة ليليوم الطائرة حمل ما يصل إلى خمس ركاب، وقد تعاونت شركتي بوينج وكيتي هاوك في مشروعهما الخاص.

 

اقرأ أيضًا >>  سيارة سوناتا هايبرد: أول سيارة من هيونداي مزودة بخلايا شمسية بالسقف

 

مع ذلك، استطاع شين الإشراف على برنامج بقيمة 725 مليون دولار في مبادرات كثيرة مثل الطائرات إكس الأسرع من الصوت والطائرات الكهربائية وإدارة حركة مرور الطائرات بدون طيار وهذا قد يعزز من منافستها في تطوير سيارات هيونداي الطائرة وتعزيز المنافسة.

 

اقرأ أيضًا >> تقنية رائعة تساعد السائقين ضعاف السمع من شركة هيونداي

 

ترى هيونداي بالإضافة إلى الشركات الأخرى الذي ذكرناها أن إحدى الحلول مفيدة في تجنب مشاكل المرور الأرضية هو استخدام نماذج السيارات الطائرة، فالسيارات ستحلق في السماء بعيدًا عن الزحام، لذا فنظام إدارة حركة المرور الجوي جدير بالاهتمام والتطوير ولا يقل أهمية عن تطوير السيارات الطائرة نفسها.