هيئة الطرق والموصلات تجري اختبارات لرصد إجهاد السائق على نظام ترام دبي

قامت هيئة الطرق والمواصلات في دبي  بعملية اختبار لنظام -يدعى الرقيب- يراقب حالة سائقي الحافلات وذلك لتخفيض الحوادث المتعلّقة نتيجة الإرهاق في ترام دبي.

يقول مطر الطاير، المدير العام ورئيس هيئة الطرق والمواصلات: “إنّ نظام الرقيب سيساهم في الحد من الحوادث المرتبطة بالإرهاق بنسبة 65% حيث تم تقديمه على ترامين في دبي.”

ونسبة للجهود المبذولة في تطوير النقل والمواصلات بمدينة دبي، تم الإعلان عن انتهاء 75 مشروعًا كجزء من برنامج المدينة الذكيّة والذكاء الاصطناعي التابع لهيئة الطرق والمواصلات.

 

“تدعم خطة هيئة الطرق والموصلات تحويل دبي إلى مدينة ذكيّة لتوفير السعادة ورفاهية المعيشة للمقيمين من خلال تقديم خدمات قياسية عالية المستوى، وبالنظر إلى أهمية التنقّل في مفهوم المدن الذكيّة، أعطت هيئة الطرق والمواصلات الأولوية لراحة ورفاهية الناس عند تخطيط وبناء مشاريعها.”

 

وأضاف مطر، أنّ هيئة الطرق والمواصلات أكملت أيضًا تركيب كاميرات مراقبة في أكثر من 10,000 سيارة أُجرة في دبي.

وتشمل المشاريع الأخرى المُنجزة مثل نظام المرقاب، الذي يقوم برصد ومراقبة عربات الليموزين التابعة لشركة E-Hail المتخصصة بخدمات الأُجرة في دبي، بالإضافة إلى المرحلة الثالثة من النظام الآلي لرصد خطوط الحافلات والتي ساهمت في تقليل عدد المركبات التي تنتهك خطوط الحافلات بنسبة 83% وحسّنت من وصول الحافلات في الوقت المحدد بنسبة 20%.

وشملت المشاريع أيضًا نظام الإشارات الذكي للمشاة في 15 موقعًا بدبي ونظام حجز مواقف السيارات الذكي.

 

في العام الماضي قدمت هيئة الطرق والمواصلات برنامج خرائط الحرارة الذكية لسيارات الأُجرة والذي يُظهر سائقي سيارات الأُجرة في المناطق ذات الطلب الكبير على الخدمات والتي أدت إلى تحسين زمن وصول سيارات الأُجرة بنسبة 9% وزيادة معدل الحجوزات التي تتم بنسبة 17%.