نظارة هواوي الذكية قد تخرج في يوليو القادم

لا تتوقف الشركات التقنية عن تصنيع الأجهزة الذكية كي تستحوذ على أكبر نسبة ممكنة من الأرباح، ويبدو أنّ نظارة هواوي الذكية ستكون أحدث منتجات الشركة التي تهدف لأن تكون رقم واحد على مستوى العالم.

 

أثناء إعلان هواوي عن هاتفيها الرائدين Huawei P30 وHuawei P30 Pro في باريس مؤخراً، قامت أيضاً بكشف النقاب عن نظارة هواوي الذكية التي يُتوقع إصدارها في الصيف المُقبل وتحديداً في شهر يوليو.

 

نظارة هواوي الذكية

 

حسب تقرير من ذا فيرج، تُدرك هواوي أن المظهر الخارجي للنظارات الذكية مهم جداً للمستهلكين، ولهذا السبب لم تعمل وحدها على تصميم نظارتها الذكية وقامت بالتعاون مع شركة النظارات الكورية الفاخرة Gentle Monster، والنتيجة هي نظارة ذكية تأمل هواوي أن تجذب أكبر عدد ممكن من المستخدمين.

 

 

تجدر الإشارة إلى أنّ نظارة هواوي الذكية لن تحتوي على أي كاميرات مدمجة بها، مما يضمن تهدئة أي مخاوف تتعلق بالخصوصية بالإضافة إلى تمديد عمر البطارية بشكل كبير، وبدلاً من ذلك ستتيح النظارات للمستخدم إمكانية الرد على المكالمات دون استخدام اليدين، كما أن مكبرات الصوت والسماعات المزدوجة المُدمجة في النظارة سوف تسمح للمستخدم بإجراء محادثات سلسة حتى في البيئات الصاخبة.

 

هذا ويُتوقع أن تأتي نظارة هواوي مع بطارية سعة 2,200 مللي أمبير ويُمكن شحنها بواسطة منفذ USB Type-C، كما تحمل معيار IP67 لمقاومة الماء والغبار، لذا يجب أن تصمد بشكل جيد في معظم الظروف الجوية.

 

لسوء الحظ، نحن لا نعرف أي تفاصيل عن الأسعار حتى الآن، لكننا نعرف أن هواوي تعتزم إطلاق نظارتها الذكية في يونيو أو يوليو القادمين وسوف تتوفر في أكثر من إصدار مُختلف على صعيد التصميم والمواصفات الداخلية.

 

من جانب آخر، تحاول هواوي أن تُبعد عن نفسها أي تهمة تتعلق بانتهاك خصوصية بيانات المستخدمين، خاصةً بعد الحرب الشرسة التي تقودها الولايات المتحدة ضدها، لدرجة أنّ العديد من الدول قامت بحظر استخدام مُعدّات هواوي الخاصة بشبكات الجيل الخامس.

 

لذا تجد نظارة هواوي الجديدة تأتي بدون أي كاميرات مُدمجة، كي لا يظن البعض أنّها تُستخدم في التجسس لصالح الصين.