ناسا تطلق تلسكوب HabEx الجديد للبحث عن أرض ثانية غير التي نعيش عليها

مع تزايد الكوارث البيئية وتزايد عدد السكان، هناك اعتقاد راسخ عند البعض أنه للبقاء على الحياة البشرية، فلابد من وجود كوكب جديد للعيش به، لذا اقترحت وكالة الفضاء ناسا تلسكوب HabEx الجديد وهدفه القيام ببعثة فلكية بحثًا عن أرض ثانية على أمل انتقال البشر إليها.

 

يقول البروفيسور سكوت غاودي، الباحث في جامعة ولاية أوهايو، هدفنا هو معرفة ما إذا كنا نستطيع العثور على كوكب مشابه للأرض، كوكب يمكننا الحياة عليه، وعلى الرغم من اكتشافنا العديد من الكواكب خارج نظامنا الشمسي، إلا أنه حتى الآن لم يتم إثبات احتواء أي منها على العناصر اللازمة للسكن، وستكون مهمة تلسكوب HabEx هو البحث عن كوكب مماثل في بيئته لبيئة الأرض.

 

اقرأ أيضًا >>  مزارع أليف Aleph تنتج اللحم المزروع معمليًا في الفضاء لأول مرة

 

سيكون تلسكوب HabEx بمثابة تلسكوبًا فضائيًا مماثلًا لتلسكوب هابل الفضائي، لكن بمرآة أكبر بكثير من هابل وبعرض 4 أمتار (13 قدمًا) مقارنة بعرض 2.4 متر، كما سيتم تزويدها بمظلة تشبه الأوريجامي، وهو قرص بعرض 52 مترًا (170.6  قدمًا) وسيتم طيه في لولب محكم لإطلاقه قبل نشره في شكل زهرة. يحجب هذا الشكل الضوء عن النجوم القريبة مما يسمح للتلسكوب اكتشاف الضوء الخافت من النجوم البعيدة وهذا سيسمح له رؤية أعمق في الفضاء.

 

اقرأ أيضًا >>  ناسا تحقق في أول جريمة تقع في الفضاء

 

سيكون للمشروع ثلاثة أهداف، أولهم البحث عن كواكب صالحة للسكن قريبة، وثانيًا الخضوع لخريطة أنظمة الكواكب القريبة واستكشاف الكواكب المختلفة التي يمكن العثور عليها بداخلها، وثالثًا استكشاف الأجزاء البعيدة من الكون في طيف الأشعة فوق البنفسجية.

 

قد يعجبك ايضا