موزع HTC الذكي بسرعات 5G داخل منزلك

موزع HTC الذكي

لا يقتصر مؤتمر الجوال العالمي على الهواتف الذكية الرائدة فحسب، بل أطلقت بعض الشركات منتجات أخرى ذكية مثل شركة HTC التي أطلقت موزعًا ذكيًا مدعمًا بالجيل الخامس من الشبكات وذلك لوضع تقنيات الاتصال الخلوي داخل منزلك شريطة أن يكون لديك بنية تحتية لشبكات الجيل الخامس قريبة منك.

 

مثل أجهزة التوجيه المدعمة بشبكات الجيل الرابع والتي ظهرت قبلها، فإن موزع HTC الذكي  قادر على توفير سرعات 5G داخل منزلك، وقادرة على العمل كنقطة اتصال بالعديد من الأجهزة وذلك بسرعات فائقة، ويُمكن توصيل ما يصل إلى 20 جهازًا مختلفًا بهذا الموزع الذكي ويقوم الجهاز كذلك بعرض معلومات حول سرعات الاتصال واستخدام البيانات على شاشة الجهاز المدمجة والتي تأتي بمقاس 5 بوصات.

 

اقرأ أيضًا >> أبل ضد سامسونج: مقارنة بين هاتفي جالكسي اس 10 إي وأيفون اكس آر 

 

بافتراض أن الموزع الخاص بك يُمكنه توفير سرعات 5G مناسبة إلى منزلك، فإن موزع HTC الذكي الجديد يُمكنه أن يحل محل جهاز التوجيه اللاسلكي “الراوتر” داخل منزلك وذلك لبث الفيديو بدقة 4K حول الغرف داخل منزلك.

 

بالإضافة إلى السرعات الإضافية، فإن السرعة 5G توفر نطاقًا تردديًا إضافيًا بحيث يُمكن لأجهزة أكثر الاتصال بالإنترنت في الحال دون تدخل، ويتميز جهاز التوجيه الجديد من HTC بوجود معالج سناب دراجون 855 الذي يظهر في الهواتف الذكية للعام الحالي، ومودم سناب دراجون X50 5G مع نظام تشغيل بأحدث إصدار من أندرويد وهو أندرويد باي 9 كما يدعم الجهاز التحكم الصوتي في مساعد جوجل.

 

اقرأ أيضًا >> ساعة نوبيا الذكية: ساعة مرنة قابلة للطي بمميزات هاتف ذكي

 

يحتوي موزع HTC الذكي على ذواكر تخزينية محلية على اللوحة، ويدعم استخدام بطاقات الذاكرة أيضًا، حتى تتمكن من تحميل أفلام عالية الدقة مباشرة إلى الجهاز ثم تقديمه إلى أي جهاز تلفاز متوافق مع USB-C المدمج.

 

هناك سبب آخر وراء اهتمام شركة HTC بالمنتجات المنزلية 5G وهي أنها ستكون قادرة على بث محتوى الواقع الافتراضي إلى شيء مثل HTC Vive Cosmos ويعني ذلك بث محتوى الواقع الافتراضي ورسومات الواقع المعزز لن يحتاج إلى حواسب باهظة الثمن بعد ذلك لإنشاء صور مرئية.

 

ستغير شبكات الجيل الخامس من الواقع الافتراضي والمعزز، وسيوفر مركز التوجيه الجديد عرض النطاق الترددي للأجهزة وسيوفر بيئة محتوى غير محدودة، ويحمل الجهاز بطارية 7660 مللي أمبير/ساعة.