مزارع أليف Aleph تنتج اللحم المزروع معمليًا في الفضاء لأول مرة

لم يعد اللحم المزروع معمليًا على الأرض فقط، وإنما نجحت مزارع أليف Aleph وشركاؤها في زراعة اللحوم في الفضاء لأول مرة بنجاح، واستخدمت التجربة التي أجريت على متن القسم الروسي في محطة الفضاء الدولية في 26 من سبتمبر الماضي.

 

استخدم رواد الفضاء طابعة حيوية ثلاثية الأبعاد لإنتاج شرائح لحم البقر المزروعة، واستطاعت تقنية النمو لدى مزارع أليف Aleph تكرار عملية تجديد الأنسجة العضلية للأبقار في ظروف اصطناعية فقط، وكان التغيير الكبير الوحيد لإنشاء مثل ذلك في الفضاء هو النضج السريع، حيث يُمكن الطباعة من جميع الجوانب في وقت واحد بدلًا من التعامل مع قيود الجاذبية.

 

اقرأ أيضًا >>  أول مهمة نسائية في الفضاء ستتم خلال الشهر الجاري

 

إنها بعيدة قليلًا عن استعدادها لعملية الإنتاج، فقد أخبرت مزارع أليف منصة Space.com أن الشركة تخطط للبناء على التجربة وإتاحة شرائح اللحم البقري الاصطناعي على أرض فيرما باستخدام المزارع الحيوية واسعة النطاق.

 

قد يكون ذلك مفيدًا بشكل خاص لرواد الفضاء، لا تملك أطقم المركبات الفضائية رفاهية تربية حيوانات المزرعة، ويُمكن لرواد أكل اللحوم أن يستمتعوا بشرائح اللحم في رحلات طويلة بدلًا من تناول طعام الفضاء المعد خصيصًا وهذا بدوره يمنحهم البروتين الذي يحتاجونه للحفاظ على العضلات في رحلات طويلة.

 

اقرأ أيضًا >> روبوتات أستروبي من ناسا تطير لأول مرة في الفضاء

 

على المدى القريب، تأمل مزارع أليف في الحد من تغيير المناخ الذي سببه البشر، وتحتاج اللحوم المزروعة معمليًا إلى طاقة أقل بكثير من المياة والأراضي الزراعية، مما يقلل من متطلبات الانبعاثات حتى في الوقت الذي يعالج فيه نقص الغذاء.