مبرمج يواجه الحبس 10 أعوام بسبب محاولة إجبار صاحب العمل على توظيفه باستمرار

عندما يتعلق الأمر بالبرمجة والمبرمجين نسمع الكثير من الأشياء الغير قابلة للتصديق، واليوم هناك مبرمج يواجه الحبس 10 أعوام وغرامة 250 ألف دولار أمريكي، بسبب محاولته إجبار صاحب العمل على توظيفه باستمرار من خلال “قنبلة منطقية” أدخلها في جدول بيانات خاص بالشركة.

 

قال مكتب المدعي العام الأمريكي في المقاطعة الغربية في بنسلفانيا في بيان صحفي إن ديفيد تينلي، 62 عامًا، أقر بأنه مذنب في المحكمة الفيدرالية بتهمة الإتلاف المتعمد لجهاز كمبيوتر محمي، وفقًا لتقرير من Law360.

 

مبرمج يواجه الحبس 10 أعوام

 

تم التعاقد مع تينلي من قبل فرع أمريكي لشركة سيمنز، المجموعة التكنولوجية الألمانية، لإنشاء جداول بيانات آلية مخصصة. واستخدمت الشركة جداول البيانات هذه لإدارة طلبات المعدات الكهربائية.

 

وزعمت السلطات أنّ تينلي قام بزرع “قنابل منطقية” في جداول البيانات، وهي أجزاء من الشفرات الخبيثة التي تعطّل البرنامج عند استيفاء شروط محددة، مثل وقت محدد أو تاريخ محدد.

 

وفي حالة تينلي، كان توقيت هذه القنابل ينفجر كل بضع سنوات – حسب مزاعم السلطات – مما تسبب في ظهور أخطاء على جداول البيانات مثل رسائل الخطأ، وتغيير حجم الأزرار التي تظهر على الشاشة.

 

بالتالي عندما تحدث هذه الأخطاء ستعود شركة سيمنز إلى توظيف تينلي مجددًا لإصلاح الخلل، ليقوم بإصلاح الخطأ عبر تأجيل الموعد الذي ستتوقف فيه جداول البيانات عن العمل مرة أخرى.

 

تم ضبط تينلي في عام 2016 عندما كان في إجازة وكان على سيمنز أن تضع طلب عاجل من خلال النظام، وبالتالي أجبرت الظروف تينلي على مشاركة كلمات المرور الخاصة به مع الموظفين – وهي كلمات المرور التي تحمي نظام جداول البيانات ككل – وهذا ما كشف القنبلة المنطقية.

 

من جانبه، دافع محامي تينلي عن موكله بأنّه لم يربح أي أموال أبدًا من خلال التعاقد معه للدخول إلى جداول البيانات وإصلاحها، وزعم بأن دافعه لوضع هذه القنبلة هو حماية عمله.

 

لكن ممثلي الادعاء ردوا على هذه المزاعم بأنّ سيمنز تكبدت 42,000 دولار تقريبًا في التحقيق بالأضرار التي قد يكون سببها برنامج تينلي الخبيث.

 

جدير بالذكر أنّ الحكم بالسجن على المبرمجين بسبب القنابل المنطقية ليس أمرًا غير عاديًا وحدث في السابق.

 

حيث حُكم على مسؤول نظام بالسجن لمدة 30 شهر بسبب قنبلة منطقية فاشلة زرعها بشركة Medco التي كان يعمل بها لخوفه من تسريحه من العمل.

 

اقرأ أيضًا: ما هي البرمجيات الخبيثة RAT Malware وأين تكمن خطورتها؟

 

وأقر المسؤول بأنّه زرع القنبلة التي صُممت لحذف مجموعة من البيانات بعد مغادرته الشركة، لكن لسوء حظه تم القبض عليه وهو يحاول إصلاح القنبلة التي فشلت في التفجير في موعدها المحدد.

 

لكن هذه ليست القضية الوحيدة، ففي عام 2018 حكم قاضي في أتلانتا الأمريكية على مبرمج قاعدة بيانات بالسجن لمدة عامين بعدما أقر بأنه مذنب في زرع قنبلة منطقية في قواعد بيانات كشوف المرتبات في الجيش الأمريكي.

 

وقام المبرمج بفعلته بعدما فقد صاحب العمل العقد لمواصلة إدارة قواعد البيانات تلك، وانفجرت القنبلة بالفعل لتحذف معها بعض البيانات التي تسببت في عدم حصول جنود الاحتياط بالجيش الأمريكي على رواتبهم في وقتها.

 

وأنفق الجيش الأمريكي ما يصل إلى 2.6 مليون دولار للتحقيق في الأمر وإصلاح النظام، واسترجعوا بالفعل جميع البيانات.