ما السبب الذي يجعلنا نقبل ارتفاع أسعار هواتف أبل وسامسونج؟

قبل ثلاث سنوات، كانت الهواتف الذكية الأشهر أيفون 6 اس وجالكسي اس 7 تبدأ من سعر 650 دولارًا أمريكيًا تقريبًا، وبعد ذلك في عام 2017، طرحت شركة أبل جهاز أيفون اكس بقيمة 1000 دولارًا أمريكيًا، وبعد ارتفاع أسعار هواتف أبل بدأت شركات الهواتف الذكية الأخرى زيادة أسعار هواتفها، لكن لم يقترب هاتف من سعر هاتف أيفون اكس.

 

مع بداية عام 2019، أصبحت أسعار الهواتف الذكية أعلى من 900 دولارًا أمريكيًا، فما هو السبب من ارتفاع أسعار الهواتف هكذا؟

 

أبل الأولى في عصر الهواتف الذكية ذو 1000 دولار

 

لم يسمع بسعر هاتف ذكي من قبل أعلى من 1000 دولارًا أمريكيًا، بل حتى وإن اقترب السعر لذلك، ففي العام السابق كانت أبل تبيع هواتف أيفون 7 بسعر 650 دولارًا!

 

لكن لم يكن هاتف أيفون اكس الخيار الوحيد أمامك، إذ أطلقت شركة أبل هاتف أيفون 8 بسعر 700 دولارًا، وبهذا كان أيفون اكس خيارًا جديدًا فاخرًا للغاية.

 

اقرأ أيضًا >> 95% من الهواتف الذكية المعروضة في معرض MWC بشراكة السعودية

 

وجّه الاهتمام إلى هاتف أيفون اكس لأنه يتميز بتصميم ومميزات جديدة، ولم يكن أيفون 8 جذابًا مثله رغم احتوائه على نفس الرقائق والأداء القوي لهاتف أيفون اكس، وقدم تجربة نظام iOS ممتازة، وأصبح الناس يبحثون عن تصميم جديد غير التصميم الثابت منذ عام 2014.

 

أما عن جيل أيفون اكس اس، فهناك خيار بالحصول على هاتف أيفون اكس آر بقيمة 750 دولارًا، وبعد مرور عام على إطلاق هاتف أيفون اكس، أطلقت شركة أبل طرازًا آخر بقيمة 1000 دولارًا، وهو أيفون اكس اس.

 

لكن مرة أخرى، لاتزال شركة أبل تقدم الغالي والرخيص، فنموذج أيفون اكس متاح بقيمة 750 دولارًا وهو نموذج رائع، وكذلك النموذج أيفون اكس اس متاح بقيمة 1000 دولار.

 

الشيء نفسه ينطبق على هواتف سامسونج

 

لم تقدم شركة سامسونج هاتفًا ذكية “فاخرًا للغاية” مثل أيفون اكس حتى صدور هاتف جالكسي اس 10 خلال العام الحالي والذي يبدأ من سعر 900 دولار، وكانت هواتف جالكسي اس تقع في الفئة السعرية ما بين 650 دولارًا و750 دولارًا.

 

اقرأ أيضًا >> مبيعات الهواتف الذكية في 2019 قد تشهد انخفاض 3 في المائة

 

وراعت سامسونج كذلك الفئة الأخرى المنخفضة قليلًا، إذ في حالة رغبتك عدم إنفاق الكثير على الهاتف الذكي، فقد أصدرت سامسونج أيضًا جهاز جالكسي اس 10 إي الذي تبلغ قيمته 750 دولارًا.

 

لماذا يعتقد المستخدمون أن الهواتف الرخيصة ليست جيدة؟

 

من الناحية الفنية، صحيح أن الهواتف مثل أيفون اكس آر وجالكسي اس 10 إي هواتف رخيصة الثمن، لكن كل ذلك يأتي على حساب المميزات والتصميم وبعض المكونات.

 

اقرأ أيضًا >> جوجل تفكر في تطوير نموذج من الهواتف الذكية القابلة للطي

 

أما من الناحية الواقعية، فهذه الهواتف الرخيصة ممتازة للغاية لشريحة كبيرة من المستخدمين، وتوفر قيمة أكثر بكثير من الهواتف المنافسة، وتأتي بنفس الرقائق والمعالجات التي تأتي في الهواتف غالية الثمن تقريبًا، لكن تفتقر لبعض المميزات البسيطة التي قد يستغنى عنها بعض المستخدمين.

 

لا تشوه سمعة الإصدارات “الأرخص” من العلامات المميزة فقط لانها تكلف أقل، بل إنها لن تكون بنفس جودة النماذج باهظة الثمن وفرق السعر أوسعر بكثير.

 

ما يهمنا كمستخدمين، أن تتوافر العديد من الإصدارات الرخيصة والمتوسطة بجانب الإصدارات الغالية كما هو معتاد، فلكل تصميم مستهلك ولكل مميزات شريحة، والخيارات باهظة الثمن مجرد اختيارات لك الحق في الابتعاد عنها فهي ليست ضرورية وإنما هي نوع من الرفاهية.