مايكروسوفت تمنح ساتيا ناديلا زيادة بنسبة 66%، فما السبب وراء ذلك؟

حصل ساتيا ناديلا على المزيد من الأموال من شركة مايكروسوفت في السنة المالية الأخيرة حيث حققت الشركة أهداف العمل وزاد سعر أسهمها.

 

تلقى الرئيس التنفيذي 42.9 مليون دولار كتعويضات معظمها من مكافآت الأسهم، خلال السنة المالية 2019 التي انتهت في الثلاثين من يونيو الماضي، وذلك وفقًا لبيان مايكروسوفت السنوي، والذي صدر يوم الأربعاء، وقد ارتفع هذا الرقم بنسبة 66% عن السنة المالية السابقة ولكنه أقل من قيمة 84.3 مليون دولار التي تلقاها ناديلا في السنة المالية 2014 عندما تولى ستيف بالمر منصب الرئيس التنفيذي.

 

اقرأ أيضًا >>  بعد 5 سنوات، ساتيا ناديلا غير الشركة بأكملها بغض النظر عن سعر السهم

 

برزت كثيرًا مدفوعات مايكروسوفت التي تحولت تحت قيادة ناديلا، حيث تضاعف حجم الخدمات السحابية قبل عام، واستعادت شركة مايكروسوفت من شركة أبل لقب أكثر الشركات العامة قيمة في العالم، وتجاوزت القيمة السوقية 1.07 تريليون دولار أمريكي.

 

اقرأ أيضًا >> كيف استطاع ساتيا ناديلا مضاعفة سعر أسهم مايكروسوفت 3 مرات خلال خمس سنوات؟

 

حصل ناديلا على عائد أساسي قدره 1 مليون دولار وزيادة في مكافآت الأسهم، وعند مراجعة تعويض الأسهم أشار المديرون المستقلون لمايكروسوفت إلى قيادة ناديلا الاستراتيجية، بما في ذلك جهوده لتعزيز الثقة في العملاء والدفع نحو تغيير الثقافة على مستوى الشركة، والدخول والتوسع الناجحين في مجال التقنيات والأسواق الجديدة.

 

اقرأ أيضًا >> ساتيا ناديلا يبيع أسهم في شركة مايكروسوفت بقيمة 35.9 مليون دولار

 

كما أشار المديرون المستقلون إلى نمو أعمال مايكروسوفت الذكية السحابية، والتي تشمل خدمات Azure السحابية التي تنافس خدمات أمازون الإلكترونية وكانت السحابة الذكية هي أكبر قطاعات مايكروسوفت الثلاثة لأول مرة منذ أكثر من 3 سنوات في الربع الأخير.

 

استمرت مايكروسوفت في السنة المالية المنصرمة في تجاوز العديد من الأهداف الرئيسية بما في ذلك جلسات لينكد إن وإيرادات الخدمات السحابية التجارية وعدد أجهزة ويندوز الشهرية النشطة، وحصل ناديلا على جزء من الأسهم طويلة الأجل المعتمدة على الأداء.

 

خلال فترة الأداء الخمسية الأولى، زادت القيمة السوقية لشركة مايكروسوفت بمقدار 509 مليار دولار (وذلك من 302 إلى 811 مليار دولار) وكان مؤشر TSR النسبية لشركة مايكروسوفت في المرتبة 97 مما أدى إلى حصول السيد ناديلا على أكبر 900 ألف سهم.