مايكروسوفت تفتتح أول مركز بيانات سحابي في أفريقيا

أصبحت شركة مايكروسوفت مؤخراً أول من يدخل سوق البيانات السحابية في أفريقيا متفوقةً على أمازون، بعدما أعلنت عن إطلاق أول مركز بيانات سحابي في القارة السمراء.

 

حيث قامت الشركة الأمريكية بافتتاح أول مركز بيانات سحابي في جنوب أفريقيا لتخدم من خلاله المستخدمين في المنطقة، عن طريق خدمة Azure للتخزين السحابي والحلول التقنية المختلفة.

 

أول مركز بيانات سحابي في أفريقيا

 

وكانت مايكروسوفت عملت للمرة الأولى على الخدمة الجديدة في عام 2017، وكان من المُقرر أن يبدأ العمل بها في عام 2018، لكن الشركة لم تتأخر كثيراً خصوصاً وأنّها تفوقت على أمازون في تواجدها بالقارة السمراء.

 

حيث تملك أمازون خدمة بيانات سحابية باسم AWS وتُخطط لإطلاقها عبر افتتاح مركز بيانات سحابي في جنوب أفريقيا بحلول عام 2020، وفي نفس الإطار أعلنت شركة هواوي في شهر نوفمبر الماضي عن نيتها لتقديم منتجاتها في القارة السمراء في وقت لاحق من هذا العام.

 

هذا ولم تكشف مايكروسوفت عن القيمة الدقيقة أو حجم الاستثمار الذي قامت به هناك، ولكن يأمل التقنيون أن يساعد وصول الخدمات السحابية الموثوقة – مثل Azure – في تعزيز الفرص الاقتصادية لدولة جنوب أفريقيا، والمنطقة المحيطة بها، مما يسمح بعمليات تجارية أسرع.

 

بالإضافة إلى الشركات التي تعتمد على التخزين السحابي من مايكروسوفت، يُعتبر دخول الشركة في هذا المكان خبر جيد للاعبي ألعاب الفيديو الذي اضطروا في السابق إلى الاعتماد على الخوادم الموجودة في مواقع أبعد، وبالتالي تكون هناك مشاكل في الاتصال وتجربة اللعب ككل، لكن مع وجود خوادم مايكروسوفت السحابية بالقرب منهم سوف تتحسن تجربة اللعب بدون شك.

 

بطبيعة الحال، سوف يحتاج مُنتجوا الألعاب – الشركات المُطورة لها – إلى تقديم الدعم لهذه الخوادم الجديدة من مايكروسوفت، خاصةً وأن استخدام خدمات Azure من الشركة الأمريكية، وAWS عندما تتوفر لاحقاً من أمازون ليس بالأمر الصعب.

 

جدير بالذكر أن خدمة Azure للتخزين والحلول السحابية من مايكروسوفت تتوفر بالفعل في الكثير من المناطق حول العالم، ومنها منطقتين في شمال ومنتصف دولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى العديد من مراكز البيانات في أوروبا والولايات المتحدة وآسيا.