مايكروسوفت تعلن عن حاسوب مايكروسوفت سيرفس 2 بمواصفات أعلى

1٬218

قامت شركة مايكروسوفت بتحديث حاسوب مايكروسوفت سيرفس 2 بالجيل الثامن من معالجات انتل والمزيد من ذواكر الوصول العشوائية مع لون أسود غير لامع ويفترض أن يكون من طراز الجيل الثاني، وأطلقت عليه الشركة اسم سيرفس 2 وهو أسرع بنسبة 85% ويتضمن ضعف ذاكرة الوصول العشوائي “الرامات” في تكوينه الأساسي ومن المتوقع بدء بيعه في 16 من أكتوبر وتستقبل الشركة الطلبات المسبقة من اليوم.

 

الخبر الكبير هذا العام أن الطراز الأساسي للحاسوب المحمول يأتي بسعر 999 دولار أمريكي وينتقل من مستوى 4 جيجا بايت رامات إلى 8 جيجا بايت رامات مصححًا أحد النقاط الضعيفة للنموذج الأصلي، لكن بخلاف ذلك ومع المعالجات الجديدة لا يبدو أن هناك شيئًا آخر يتغير، فالأجهزة متطابقة في الشاشة التي يبلغ مقاسها حوالي 13.5 بوصة وبدقة 2256 * 1504.

 

 

مازالت مايكروسوفت تقدر عمر البطارية إلى 14.5 ساعة من عمر البطارية عند تشغيل الفيديو بدون توقف، ومازال التخزين يبدأ عند حجم 128 جيجا بايت من نوع SSD وحتى 1 تيرا بايت، ولا تزال المنافذ محدودة وهي USB 3 ومنفذ شاشة ميني ولا يوجد منفذ USB-C.

 

أعلن عن الحاسوب الأصلي من سيرفس في مايو 2017 وأصبح المفضل بشكل مفاجىء وذلك بفضل توازنه في الحجم والقوة والأناقة، لكن هذا الحاسوب لديه عيوب، فذاكرة الوصول العشوائي بسعة 4 جيجا بايت فقط ولم يتضمن منافذ USB-C على الرغم من أنها أصبحت قياسية بشكل متزايد ولقد تطرقت شركة مايكروسوفت إلى الشكاوى عن هذه الذواكر وقامت بزيادة الذاكرة في نسخة حاسوب مايكروسوفت سيرفس 2 إلى الضعف.

 

بينما لا يزال أول حاسوب محمول من نوع سيرفس أفضل خيارات الحواسب المحمولة الآن، إلا أن الطراز الجديد منه يواجه منافسة صارمة من شركات أخرى مثل هواوي والتي تنافس مايكروسوفت على لقب أفضل حاسوب محمول وذلك بسبب طرازها ذو الحواف فائقة الرقة والتصميم البسيط والنحيف والكثير من المنافذ ولكنه أعلى بكثير بسعر 1500 دولار ويستهدف جمهورًا آخر غير جمهور سيرفس.

 

تنافس مايكروسوفت بحاسوبها سيرفس الطلاب الجامعيين والعملاء اليوميين الذين يريدون جهازًا موثوقًا به لإنجاز المهام ولا يبدو الجهاز الجديد مغيرًا لهذه الصيغة ولكنه ترقية في المواصفات وفقط.