لماذا RTX Super هي الاختيار الأفضل حاليًا كبطاقة رسوميات؟

في أكتوبر من العام الماضي، كشفت شركة إنفيديا عن الجيل الجديد من بطاقات الرسوميات الخاصة بها تحت الاسم GeForce RTX، ووعدت الشركة وقتها بحصول اللاعبين على أداء هائل وتقنية تتبع الأشعة الجديدة كليًا والتي تُغيّر من تجربة اللعب تمامًا، ولم تنتظر الشركة كثيرًا حتى تكشف عن إصدار جديد مع الكثير من التحسينات وأطلقت عليه اسم GeForce RTX Super لتعمل بمثابة إصدار مُحسّن من النُسخة العادية.

 

تتوفر بطاقات RTX Super في ثلاثة إصدارات هي RTX 2080 Super، وRTX 2070 Super، وRTX 2060 Super، وتُقدّم البطاقات الجديدة مستويات جديدة من السرعة والأداء مع الحفاظ على السعر المقبول بالنسبة للمستهلك.

 

إنفيديا من جانبها، أكّدت في أكثر من مناسبة أنّ إصدارات السوبر الجديدة أسرع بنسبة 15 في المائة تقريبًا مقارنةً بالإصدارات العادية، بل إنّها قد تصل حتى إلى مستويات أعلى في السرعة بنسبة تتراوح بين 20 إلى 25 في المائة في بعض الحالات.

 

RTX Super

 

عند المقارنة بين بطاقات RTX Super الجديدة بمختلف إصداراتها مع الإصدارات العادية في نفس الفئة من إنفيديا، أو حتى البطاقات الأخرى من الشركات المنافسة لإنفيديا، سنجد تفوقًا ملحوظًا لبطاقات الأخيرة خاصةً على صعيد السرعة والفئة السعرية.

 

مما يجعلها الخيار الأفضل إذا كنت ترغب في الحصول على أداء متفوق على أعلى الإعدادات في جميع الألعاب تقريبًا، وتقنية تتبع الأشعة التي تمنحك تجربة لعب جديدة كليًا، بالإضافة إلى عدد إطارات لا بأس به ولا ينخفض عن 60 إطار في الثانية في جميع الحالات تقريبًا.

 

كسر السرعة Overclocking

 

لا يُمكن الحديث عن تجميع حاسوب ألعاب بمواصفات متفوقة دون الحديث عن كسر السرعة في بطاقة الرسوميات، ومع جيل بطاقات السوبر الجديدة من إنفيديا ستكون قادرًا على كسر السرعة دون القلق من ارتفاع درجات الحرارة كثيرًا بفضل التقنيات الجديدة التي استخدمتها إنفيديا، ومنها تصميم مروحة التبريد الجديد الذي يجعلها أكثر هدوءًا مقارنة بالمنافسين مع قدرات تبريد هائلة.

 

في بطاقة RTX 2060 Super مثلًا يمكنك رفع السرعة من 1650 ميجاهرتز إلى 2025 ميجاهرتز تقريبًا مما يمنحك أداء أفضل كثيرًا، وحسب تقييم 3DMark أظهرت الاختبارات أنّ بطاقة RTX 2060 Super الجديدة تتفوق على كلًا من RTX 2060, 2070 الإصدار العادي، كما تتفوق على البطاقات من الشركات الأخرى أيضًا، وعند كسر سرعتها تتفوق أيضًا على من GTX 1080 Ti.

 

أمّا بطاقة RTX 2070 Super فحتى دون كسر سرعتها تقع في مقدمة ترتيب 3DMark متفوقةً على الكثير من البطاقات مثل GeForce Titan XP مُسجلةً 9890 نقطة. ومع كسر السرعة يمكن رفع سرعتها إلى 2050 ميجاهرتز تقريبًا بدلًا من 1770 ميجاهرتز في الوضع العادي، وحسب مؤشر 3DMark فإنها تتفوق على RTX 2080 Super بعد كسر السرعة.

 

كذلك نفس الأمر يسري على بطاقة RTX 2080 Super التي تبلغ سرعتها بدون كسر سرعة إلى 1815 ميجاهرتز، وعند كسر سرعتها تتفوق على الجميع!

 

استهلاك الطاقة

 

واحدة من المساوئ التي تأتي مع بطاقات الرسوميات القوية هي استهلاكها للكثير من الطاقة، ولكن إنفيديا قررت أن تعالج هذه المشكلة في بطاقات السوبر الجديدة، لذا ستجد الاستهلاك العام للطاقة في المتوسط أفضل من الإصدارات العادية.

 

باستخدام أداة Cybenetics استطاع موقع توم هاردوير أن يحصل على بعض الأرقام التقريبية لاستهلاك الطاقة في بطاقة RTX 2080 Super – الأعلى أداءًا ضمن هذه الفئة – ووجد الموقع أن الاستهلاك في المتوسط يتراوح حول 225 واط تقريبًا، وفي حالات الارتفاع القصوى في الاستهلاك فإنّها تصل إلى 265 واط وهو ليس بالرقم الكبير مقارنةً بما وعدت به إنفيديا (250 واط).

 

بالمقارنة مع المنافسين من مُصنّعي بطاقات الرسوميات الآخرين، وجد موقع توم هاردوير أنّ استهلاك بعض بطاقاتهم يصل إلى 298 واط في المتوسط، ويصل في ذروته إلى 322 واط، وهو أعلى كثيرًا من بطاقة 2080 سوبر.

 

الاستهلاك المنخفض للطاقة من بطاقات إنفيديا يساعد في تخفيض درجات الحرارة واستقرار الأداء المتفوق طوال تجربة اللعب.

 

RTX Super 2070

 

مقارنة السرعات

 

كشفت إحدى الشركات المنافسة لإنفيديا أثناء مشاركتها في مؤتمر الألعاب E3 هذا العام عن معيار جديد من جانبها لقياس سرعة بطاقات الرسوميات أطلقت عليه الاسم Game Clock يجعل بطاقة رئيسية لديها تصل إلى سرعة 1830 ميجاهرتز.

 

لكن عند القياس الحقيقي للسرعات سنجد أن هذه السرعة لا تدوم أكثر من ثانيتين فقط أثناء اللعب، مما يجعله رقم مخادع وغير مستقر، خاصةً عند المقارنة مع RTX 2070 Super التي تقابلها من إنفيديا.

 

حيث تستطيع بطاقة إنفيديا الوصول إلى سرعة 1770 ميجاهرتز مع الاستخدام المتواصل وليس لثانيتين فقط، بل ويمكنها حتى الوصول إلى سرعة 2050 ميجاهرتز مع كسر السرعة كما ذكرنا من قبل.

 

كما أنّ المقارنة في تشغيل الألعاب تُظهر أن بطاقة 2070 سوبر تتفوق بوضوح، في لعبة Shadow of the tomb raider مثلًا تحقق فيها بطاقة إنفيديا 59 إطار في الثانية بالمقارنة مع 50 إطار في الثانية فقط من البطاقة المنافسة لها في السوق، ونفس الأمر في ألعاب أخرى مثل Far Cry 5، وDivision 2.

 

تتبع الأشعة وDLSS

 

الميزة الأهم في رأي لبطاقات الرسوميات هذا العام والعام القادم هي تقنية تتبع الأشعة التي قدمتها إنفيديا وحسنت أدائها مع بطاقات السوبر الجديدة، وهي التقنية الغير موجودة في بطاقات الرسوميات من المُصنّعين الآخرين.

 

كما أنّ استخدام الذكاء الاصطناعي في بطاقات إنفيديا يساعدها على تعزيز الأداء القوي لفترات طويلة بدون ارتفاع في درجات الحرارة أو تعطّل الألعاب، وكما قال الرئيس التنفيذي للشركة فإنّ “الذكاء الاصطناعي هو أقوى قوة في عصرنا“.

 

دقة 1440 بكسل

 

حسب الاختبارات التي تمت على بطاقات إنفيديا RTX سوبر الجديدة وما يقابلها من البطاقات الأخرى، فإنّ بطاقات إنفيديا تتفوق بوضوح عند التشغيل على دقة 1440 بكسل، حيث تمنح المستخدم عدد أكبر من الإطارات لكل ثانية في أشهر الألعاب.

 

وربما يكشف الجدول التالي عن ما أقصد بالضبط

 

معيار التقييم RTX 2060 Super RTX 2070 Super
Time Spy 8171 9053
Far Cry 5 87fps 96fps
Shadow of The Tomb Raider 50fps 59fps
Division 2 60fps 74fps

 

في النهاية، يظهر بوضوح تفوق إنفيديا هذا العام عبر بطاقات GeForce RTX Super الجديدة على جميع الأصعدة، حتى بالمقارنة مع النُسخ العادية من بطاقات RTX، وتُعتبر تقنية تتبع الأشعة هي مقياس الجودة لهذا العام وخاصةً عندما تكون مدعومة من الأجهزة وليس من البرامج فقط، مثلما شرحنا من قبل الفرق بين تتبع الأشعة باستخدام الأجهزة والبرامج.

 

لكن هذا ليس كل شيء، فهناك أيضًا بعض التحسينات التي قامت بها إنفيديا على النظام البيئي خاصتها، مثل:

 

Nvidia Highlights – ميزة جديدة تسمح بتسجيل الفيديو التلقائي لالتقاط اللحظات الرئيسية أثناء اللعب، مثل
عمليات القتل الرائعة أو اللعبة التي تجعلك تفوز بالمباراة، وهي ميزة مناسبة للألعاب التنافسية مثل ببجي أو فورتنايت، بحيث يمكنك مشاركة هذه اللحظات مباشرة على الشبكات الاجتماعية.

 

ANSEL – تسمح هذه التقنية للاعبين بالتقاط صور داخل اللعبة ثم استعراضها لاحقًا بزاوية رؤية 360 درجة.

 

G-Sync – بالطبع هي تقنية غنية عن التعريف وتساعد اللاعبين كثيرًا في حل مشكلة تقطيع الصورة أثناء اللعب.

 

الخلاصة

 

بطاقات إنفيديا RTX سوبر هي الخيار الأفضل حاليًا في سوق بطاقات الرسوميات إذا كنت تبحث عن أداء متفوق وثابت في الوقت نفسه، بدون المعاناة من مشاكل التقطيع أو فقدان الإطارات أثناء اللعب، أو الخوف من ارتفاع درجة الحرارة بفضل التبريد المتميز الذي تتمتع به هذه البطاقات، وأخيرًا السعر المناسب للغاية.