كيف نحفز الإبداع ‎

فهم الإبداع وكيفية تنشيطه

لقد قامت العديد من الجامعات المرموقة حول العالم ببحوث متعددة للتوصل لتعريف مبسط لمفهوم الإبداع وآلية تبسيط معادلة معينة لإيصالها لهؤلاء الباحثين عن الأفكار الجديدة والاختراعات والإبداعات و يمكن تلخيصها برؤوس أقلام بسيطة مثل :

1- الإبداع هو فكرة نقطة الوصل بين مشكلة معينة وحلها ويمكن التوصل اليها عن طريق القيام ببحث أو استبيان لاكتشاف مناطق رمادية يقام عليها المزيد من التمحيص والتدقيق للوصول إلى أماكن استكشاف جديدة وهي لمن يسعى وراء تحقيق معنى حقيقي في العالم وليس هدفها المال في كل الأحوال

 

2- ممكن ان يبدا البحث عن الإبداع من البحث عن المشكلة ومن ثم الحل أو بالعكس من الحل إلى المشكلة

 

3- يتطلب الإبداع نظام بيئي معين مكون من خمسة مشاركين وهم ١. الشباب الباحثين ٢. رأس مال مغامر ٣. حكومة مؤيدة ٤. شركات خاصة داعمة ٥. جامعة مرموقة

 

4- الإبداع هو الانطلاق من نقطة البداية إلى نقطة التأثير، مما يتطلب الاستمرار من النسخة الأولى لمنتجك للنسخة المئة

 

5- هنالك العديد من المناطق الجغرافية في العالم التي يتركز فيها جهود اكثر من غيرها لدعم الإبداع مثل بوسطن، بيتسبرغ، لندن، نيجيريا، أكرا ، شانغهاي وغيرها حيث تكثف الجامعات محاولة فهم الطرق وتحليل ما يساعد الإبداع ، تتوفر المقاهي الاستثمارية ، راس المال المغامر ، الحكومة الداعمة والقطاع الخاص الباحث والشباب الرائد للأعمال

 

6- يحتاج الإبداع للتجربة والفشل والخطا وتحليل النتائج وإعادة الكرّة ويتطلب إدارة وقيادة تتفهم ذلك وعدم البحث عن نتائج سريعة والبحث عن الربح السريع ، مشكلة بعض القياديين انهم يريدون ان يركضوا قبل ان يتعلموا المشي