قرص تخزيني بمساحة 16 تيرابايت من سامسونج

تعمل الكثير من الأجهزة حول العالم بأقراص التخزين SSD وذلك لما تتمتع  به هذه الأقراص بأداء رائع، وإقلاعه السريع والرائع مع إقلاعه للكثير من البرامج بطريقة أسرع مع وقت تحميل للألعاب غير ملحوظ تقريباً، مع قدرة تخزينية جيّدة جداً، لكن على ما يبدو أن شركة سامسونج لم يكفها ذلك.

 

أعلنت شركة سامسونج العالم الماضي عن توافر محرّك أقراص بقدرة تخزينية 16 تيرابايت والذي يُصنّفه كأكبر الأقراص التخزينية الموجودة بالسّاحة الرقمية، وبالطبع الأمر إنجاز مُدهش للكثيرين.

 

بالطبع لن تستطيع استخدامه في أول تجاربه مع جهازك المكتبي لكنّه سيستخدم واجهة SAS، لكن من المتوقّع أن يتم إدراجه عن قريب وبمساحات أقل داخل الأجهزة المحمولة والمكتبية.

 

من أجل الحصول على هذه المساحة الخيالية فقد قامت شركة سامسونج بالجمع ما بين رقاقات الذاوكر العديدة من النوع V-NAND والتي تأتي بقدرة تخزينية 256 جيجابايت، ويتم تكديس تلك الرقاقات في حوالي 16 طبقة لعمل رقاقات أكبر فأكبر وصولاً إلى رقاقات بمساحة 16 تيرابايت، أو ما يقترب تقنياً من المساحة 15.36 تيرابايت في الواقع.

 

بالطبع أنت على موعد لرؤية سرعة رائعة للغاية في العمل، وقد تصل سرعة القراءة والكتابة على الأقراص التخزينية بسرعة 1200 ميجابايت في الثانية، وهي بالطبع سرعة مُذهلة، وخاصة عندما تحتاج إلى قراءة كمّيات كبيرة جداً من البيانات.

 

السؤال الذي يطرح نفسه في جميع أذهان من يُريد ذلك، كم سيتكلف الأمر؟ والإجابة بالطبع معروفة فأي تقنية جديدة لابد أن تكون غالية الثمن للغاية حتى يكون الأمر مشاع بين الكثيرين.