قيود جديدة لمنع انتهاكات البث المباشر في فيسبوك

كشفت شركة فيسبوك النقاب عن سياسة “العلامة الواحدة” وذلك لمنع انتهاكات البث المباشر في فيسبوك في أعقاب الهجوم الإرهابي المتطرف في نيوزيلندا، وأكدت على أن المستخدمين الذين سيقدمون على فعل  أي من هذه الانتهاكات أو أي شيء ضد معايير المجتمع ولمرة واحدة فقط على خدمة فيسبوك لايف، سيتم منعهم من الخدمة لفترة زمنية محددة اعتمادًا على طبيعة الانتهاك.

 

يأتي ذلك سعيًا من فيسبوك لتقليل خطر الإساءة على خدمة البث المباشر من فيسبوك وتعزيز الاستخدام الإيجابي للخدمة كل يوم.

 

اقرأ أيضًا >> لماذا لم تمنع فيسبوك بث العملية الإرهابية في نيوزيلندا؟

 

لا تنطبق هذه السياسة على الانتهاكات في خدمة فيسبوك لايف وحدها، ولكن إذا قام المستخدمين بمشاركة أي بث مباشر يحتوي على روابط أو صلة بأي أعمال إرهابية، وتخطط فيسبوك لتوسعة نطاق القيود ليشمل أجزاء أخرى من النظام وقريبًا لن يتمكن المستخدمون الذين ينتهكون المعايير من إنشاء الإعلانات.

 

اقرأ أيضًا >> لماذا تسقط الطائرات؟ أشهر 4 أسباب لسقوط أو تحطم الطائرات  

 

في شهر مارس الماضي، قام إرهابي بالهجوم على أحد المساجد للمسلمين في نيوزيلندا موثقًا ذلك بفيديو حي، وتعرض موقع فيسبوك لانتقادات شديدة لعدم حذفه البث بسرعة كافية وترك النسخ عبر الإنترنت لفترة طويلة بعد الهجوم، وبعد الكشف عثرت شبكة فيسبوك على أكثر من 900 مقطع فيديو يعرض أجزاء من الهجوم وهذا ما دعا الشركة لتقديم المزيد من القيود.

 

اقرأ أيضًا >> حظر الشبكات الاجتماعية في سريلانكا مؤقتاً بعد التفجيرات الإرهابية

 

وعدت فيسبوك أنها ستبذل المزيد من الجهد للعثور على مقاطع الفيديو الضارة وإزالتها بسرعة أكبر، وعلى هذا النحو تعدت بتقديم بتقديم 7.5 مليون دولار لإجراء أبحاث مع جامعات مثل كورنيل وجامعة جنوب كاليفورنيا حول تقنيات تحليل الصور والفيديوهات، ومن المتوقع ألّا ترضي الإجراءات الكثير من النقاذ الذين يفكرون في وضع المزيد من الإجراءات الصارمة مثل تأخير البث المباشر أو وضعه قيد المراجعة.