شركة سامسونج تعمل على شاشات حواسب قابلة للطي أيضًا

18

من المتوقع أن تكشف شركة سامسونج عن مفهومها الخاص بالهواتف الذكية القابلة للطي في الشهر المقبل، لكنها تعمل بالتوازي على شاشات قابلة للطي ولكن بحجم أكبر يتناسب مع شاشات الحواسب المحمولة.

 

تتعاون شركة سامسونج مع صُنّاع الشاشات لتطوير حواسب محمولة مع شاشات قابلة للطي والتي لن تُطوى فقط إلى الداخل والخارج بل ستقدم تجربة جديدة حقًا للمستخدم وسط اتجاهات السوق المتغيرة لأجهزة الحواسب المحمولة، وهذا ما أكد عليه لي مين تشول، نائب رئيس شركة سامسونج لتسويق الحواسب الشخصية خلال حدث للحواسب المحمولة في كوريا الجنوبية في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

 

قد تحوّل هذه الشاشات القابلة للطي أجهزة الحاسب المحمولة في الأسواق إلى أجهزة 2  في 1 أي يُمكنها العمل كحواسب محمولة بجانب عملها كأجهزة لوحية أو شاشات عرص صغيرة، لكن الشاشات القابلة للطي سيتم تقديمها في توفير تصميمات جديدة.

 

لم تكشف شركة سامسونج عن الشركات التي تتعاون معتها في تطوير هذا النوع من الشاشات ولم تُعلن كذلك عن التاريخ المتوقع لأي نموذج أولي او جهاز يُباع عبر متاجر التجزئة. من المتوقع أن تكون حواسب شركة Hp المعروفة بإسم Spectre Folio مرشحًا مثاليًا للشاشات المرنة القابلة للطي أو حتى الأجهزة المحتملة من شركة مايكروسوفت.

 

ذكرت صحيفة “هيرالد” الكورية أن لي قد كشف عن أن شركة سامسونج تبيع حوالي 3.2 مليون حاسوبًا محمولًا سنويًا وأنها تلعب دورًا مركزيًا في تعزيز منتجات تقنية المعلومات والتي تساعد في زيادة التواصل مع الأجهزة المحمولة الأخرى. كما كشفت شركة سامسونج مؤخرًا عن جهازًا لوحيًا 2 في 1 يعمل برقاقة من ARM وبالتعاون مع شبكات LTE ووعد بعمر بطارية يصل إلى 20 ساعة.