سوني تصبح المنافس الجديد لأوبر في اليابان

بالتعاون مع شركة سوني،  أطلقت خدمة تاكسي جديدة في طوكيو لتدخل عالم السيارات التشاركية وتبدأ في منافسة شركات مثل أوبر داخل اليابان. يمثل ذلك دخولًا رئيسيًا لمنافس جديد في عالم سيارات الأجرة التي يتم التعامل معها عن طريق التطبيقات.

 

قدمت منصة “Minna no Taxi” تطبيق S.Ride للاستخدام اعتبارًا من هذا الأسبوع، ويُتيح التطبيق الإبلاغ عن سيارات أجرة بعينها، ويُمكن التعامل من خلال الدفع نقدًا أو عن طريق بطاقة الائتمان أو عبر محفظة رقمية مدعومة برمز QR.

 

اقرأ أيضًا >> بعد الاستحواذ رسميًا، لماذا ستعمل أوبر وكريم بشكل منفصل؟

 

نحب أن نشير إلى شيء قد يُفهم خطأ، وهو أن حرف S الموجود في اسم التطبيق S.Ride لا يشير إلى أول حرف من كلمة Sony سوني، لكنه يُشير إلى الحرف الأول من وصف الخدمة التي سيستمتع بها العميل وهي “simple و smart و speedy” أي بسيط وذكي وسريع.

 

أشارت شركة سوني إلى  أنها ستستخدم الذكاء الاصطناعي في التنبؤ بالأماكن التي سيكون عليها طلب للسائقين أكثر من غيرها.

 

تأسست شركة Minna no Taxi -التي تعني تاكسي للجميع- العام الماضي من قبل شركة سوني بالتعاون مع ست شركات تقدم نفس خدمات سيارات الأجرة وقد أشير إلى خمس شركات منهم في بيان صحفي وتشمل دايوا وكوكوساي وهما أكبر مزودي الخدمة في طوكيو وتشير سوني إلى أن الحجم الإجمالي للأسطول سيتجاوز 10 آلاف سيارة.

 

اقرأ أيضًا >> أوبر تستعد للاستحواذ على منافستها كريم بأكثر من 3 مليار دولار

 

برنامج S.Ride ليس أول تطبيق من نوعه في اليابان، فقد أطلقت شركة لاين -تطبيق الدردشة المهيمن على السوق- تعاونًا متشابهًا مع شركة سيارات الأجرة الرائدة نيهون كوتسو في 2015 رغم أنه انهى الخدمة في العام الماضي.

 

سيكون المنافس الأكبر هو تاكسي اليابات وهو تطبيق يديره الرئيس التنفيذي لشركة نيهون كوتسو ورئيس اتحاد سيارات الأجرة في اليابان وتعتبر شركة أوبر من اللاعبين الصغار في اليابان ولا تُقدم خدماتها إلا من خلال سيارات سوداء معروفة بالرغم من تعاقداتها مع الكثير من السيارات الأجرة.