سوني: الإصدار الثاني من لعبة The Last of Us أواخر فبراير القادم

كشفت شركة سوني بالتعاون مع شركة الألعاب نوتي دوج  <<Naughty Dog>> أخيرًا عن تاريخ الإصدار المتوقع للجزء الثاني من لعبة The Last of Us <<ذا لاست أوف أس >>  على أن يتم إطلاقها حصريًا على منصة بلاي ستيشن 4 في الحادي والعشرين من فبراير لعام 2020.

 

انطلاقًا من ما نعرفه حول اللعبة القادمة حتى الآن، فستركز اللعبة التي تعد واحدة من أعظم الألعاب على الإطلاق على شخصية Ellie وذلك بعد خمس سنوات من أحداث اللقب الأول. تبدو إيلي البالغة من العمر 19 عامًا وكأنها قاتل محنك خطير، في عالم لا يعج فقط بالآثار اللاحقة لعدوى كورديسيبس برين، بل مع المجرمين واللصوص والقتلة.

 

اقرأ أيضًا >> زر X في ذراع البلاي ستيشن تُطلق عليه سوني cross

 

بالطبع، كانت نهاية لعبة The Last of Us <<ذا لاست أوف أس >> مليئة بالعواطف، ومن المثير للاهتمام أن شركة نوتي دوج<<Naughty Dog>>  كانت هادئة في السابق فيما يتعلق بظهور شخصية جويل في اللعبة، وكنا نعلم أن هسيظهر، لكنه في إعلان E3 لعام 2016 كان الناس يتساءلون عما إذا كان قد مات وظهر ببساطة في ذكريات إيلي.

 

اقرأ أيضًا >> حملة تمويل جماعية لتطوير ملابس مكيفة من سوني

 

لحسن الحظ، حصلنا على المزيد من التفاصيل حول المشروع القادم، بفضل أحدث إصدار من حالة اللعب في سوني، ومما لاشك فيه أن الجزء الثاني من لعبة The Last of Us <<ذا لاست أوف أس >> ستكون واحدة من أفضل ألعاب عام 2020  إن لم تكن أحد أفضل الألعاب عمومًا على مر العصور.

 

ليس لدى نوتي دوج <<Naughty Dog>> أية مخاوف بشأن تأخير ألعابها للتأكد من أنها جيدة كفاية لتصل إلى أيدِ اللاعبين، فقد تأجلت إصدارات أخرى للعبة من قبل.