رفض استحواذ زيروكس على HP بالإجماع مقابل قيمة 33.5 مليار دولار

رفضت شركة HP المعنية بتطوير الحواسب المحمولة وغيرها من الأجهزة الرقمية عرض شركة زيروكس المتخصصة في مجال الطابعات بالاستحواذ رُغم الضغوط المستمرة من الملياردير كارل إيكان للموافقة على الإندماج.

 

أكد مجلس إدارة شركة HP على رفض استحواذ زيروكس على HP بالإجماع اقتراحًا غير مرغوب فيه من شركة زيروكس القابضة، وخلصوا أن العرض الذي بلغت قيمته 33.5 مليار دولار (26 مليار جنيهًا استرلينيًا) كان أقل من قيمة شركة HP ولم يكن في مصلحة المساهمين.

 

اقرأ أيضًا >>  أفضل لابتوبات HP للطلاب واللاعبين مع بطاقات إنفيديا الرائعة

 

وقال إنريك لورز، الرئيس التنفيذي لشركة HP، مخاطبًا شركة زيروكس أنهم قلقون من صفقة استحواذ زيروكس على HP بسبب أنها ستترك الشركة المدمجة بمستويات ديون كبيرة، رغم علمهم الكامل بالفوائد المحتملة لهذا الإندماج، مما يشير إلى نية استمرار هذه المباحثات أملًا في الوصول إلى اتفاق يرضي جميع الأطراف.

 

يقول المستثمر Carl Icahn الذي يمتلك حصة في الشركتين داعمًا عملية الدمج:

 

“نبحث في استكشاف ما إذا كانت هناك قيمة مناسبة لمساهمي HP من خلال مزيج محتمل بينها وبين زيروكس”.

 

عرضت شركة زيروكس دفع 22 دولارًا للسهم الواحد في شركة HP وكان ذلك علاوة على 20% من سعر سهم HP قبل أن تنقطع أخبار الصفقة في وقت سابق من الشهر الجاري.

 

اقرأ أيضًا >>  القصة وراء عملية الاحتيال التي تعرضت لها HP وبقيمة 5 مليار دولار

 

الجدير بالذكر أن شركة زيروكس تقدر بنحو 8.5 مليار دولار، لذا فإن اهتمامها بالاستحواذ على منافس كبير مثل HP لم يكن متوقعًا، وقد لوحظ انخفاض في إيرادات زيروكس من 10.2 مليار دولار إلى 9.2 مليار دولار على أساس سنوي، وهو ما أثار قلق بعض المساهمين.

 

تكمن قوة زيروكس أنها توفر الطابعات للشركات، بينما تركز HP بشكل أكبر على الأسواق المحلية، لذا فاندماج الشركتين قد يكون له تأثير واضح على نمو سوق الطابعات، والاستمرار في جني الأرباح.