دعاوى قضائية ضد الشركة الأم لـ تطبيق تيك توك بشأن جمع البيانات عن الأطفال

قدمت دعاوى قضائية جديدة لمقاضاة شركة تطبيق تيك توك الأم، بايت دانس بعد انتهاكها قوانين خصوصية الأطفال وجمعت بيانات المستخدمين الصغار من خلال تطبيق الفيديو الشهير، والذي كان يُطلق عليه اسم ميوزكلي من قبل.

 

حصلت بايت دانس على ميوزكلي في عام عام 2017، والتي تم تغيير اسمها لاحقًا إلى تيك توك. وفقًا لشكوى جديدة قدمت منذ يومين، تقوم شركة بايت دانس بجمع بيانات عن المستخدمين من تطبيق تيك توك والذين هم دون سن 13 عامًا دون موافقة آبائهم ويقومون بذلك منذ عام 2014 على الأقل، وقد باعوا البيانات إلى معلنين تابعين لجهات خارجية.

 

اقرأ أيضًا >>  تطبيق تيك توك يختبر التجارة الاجتماعية في حسابات المستخدمين

 

يحظر قانون حماية خصوصية الأطفال على الإنترنت COPPA على شركات التواصل الاجتماعي من جمع بيانات الأطفال دون موافقة الوالدين الصريحة، ويكون الفشل في الحصول على الموافقة انتهاكًا صريحًا للقانون ويفتح الشركة أمام دعاوى قضائية محتملة من الجهات التنظيمية مثل لجنة التجارة الفيدرالية.

 

يقول متحدث باسم تيك توك أنه قد علمت الشركة بالادعاءات الواردة في الشكوى منذ فترة وعلى الرغم من أنهم لا يتفقون مع هذه الدعاوى، فهم يعملون مع الأطراف المعنية للتوصل إلى حلول لهذه القضايا.

 

اقرأ أيضًا >>  هاتف Nut Jianguo Pro 3: هاتف جديد تطلقه الشركة المالكة لتطبيق تيك توك

 

هذه الشكاوى الأخيرة هي الأحدث في سلسلة الاتهامات الموجهة ضد الشركة الصينية وتطبيقاتها، حيث يخشى المشرعون تقديم معلومات المستخدمين الأمريكيين إلى الحكومة الصينية والرقابة على المحتوى في بكين.

 

واجهت الشركة مشاكل قانونية بالفعل لانتهاكها قانون حماية خصوصية الطفل في وقت سابق من العام، وتوصلت FTC إلى تسوية بقيمة 5.7 مليون دولار حول انتهاكات COPPA من تطبيق ميوزيكالي.