دراسة: الشبكات الاجتماعية ضارة جدًا بالصحة النفسية

الشبكات الاجتماعية ضارة بالصحة – 

نعلم جميعًا أن شبكات التواصل الاجتماعي ليست جيدة لصحتنا العقلية، فقد وجدت الكثير من الدراسات ترابطًا قويًا بين استخدام شبكات التواصل كفيسبوك والاكتئاب ومشاعر الحسد والعزلة وتقليل احترام الذات، والآن نحن بصدد دراسة أخرى قوية لابد من تجربتها.

 

وجدت دراسة أنه بعد أسبوع من الإقلاع عن استخدام فيسبوك، فإن الصحة العقلية للناس تتحسن إلى حد كبير، وتلاشت مشاعر الحسد لديهم إلى حد كبير، ووجدت الدراسة أن شبكات التواصل الاجتماعي ضارة جدًا برفاهيتنا، فلماذا لا نستطيع أن نوقف أنفسنا؟

 

اقرأ أيضًا >> دراسة: إذا كنت داخل منطقة الراحة فلن تتعلم شيئًا جديدًا

 

قد يرجع جزء من السبب إلى الانفصال الأساسي والخادع بين ما نتوقعه من فيسبوك، وما نتخلى عنه فعليًا، وقد أجريت الدراسة على ما يقرب من 2000 شخص، تتراوح أعمارهم في 34 كمتوسط، وقسموا إلى مجموعتين، مجموعة تستخدم فيسبوك على النحو المعتاد، والمجموعة الأخرى ستتوقف عن استخدامه لمدة أسبوع قبل وبعد فترة الدراسة.

 

وقد أجاب المشاركون على الأسئلة المصممة لاستيعاب مواقفهم حول فيسبوك، وأنماط استخدامهم، وكان البعض منهم مستخدمين نشطين، مما يعني أنهم نشروا صورًا وتحديثات والبعض الآخر كانوا سلبيين أي أنهم تنقلوا ما بين المشاركات والملفات الشخصية، وطلب من المجموعتين الإجابة على أسئلة تتعلق بالسعادة والوحدة والحماس والاكتئاب والحسم والغضب.

 

اقرأ أيضًا >> منظمة الصحة العالمية تصنف إدمان ألعاب الفيديو ضمن المشاكل الصحية

 

بعد مرور أسبوع، كان الأشخاص الذين تخلوا عن فيسبوك أفضل حالًا من غيرهم، فقد كانوا على مستوى رضا عن الحياة لم يسبق لهم، كما أن الحياة العاطفية كانت أفضل بكثير.

 

ومن إيجابيات التجربة أنها قللت الحسد لدى الكثير من المستخدمين، فقد لاحظ المصنفون بمستويات عالية من الحسد بانخفاض ملحوظ في المشاعر، فإذا كان فيسبوك ضار جدًا للغاية، فلماذا ندمن على استخدامه؟