دراسة أمريكية: ثلث مستخدمي آيفون بالولايات المتحدة لن يقوموا بالترقية

1٬084

طبقاً لاستطلاع رأي أجراه موقع بينزس انسايدر، فإن واحد من كل 3 من مستخدمي آيفون داخل الولايات المتحدة الأمريكية لن يقوم بالترقية إلى الإصدارات الجديدة لأسباب متنوعة أهمها السعر و المميزات.

 

يأتي هذا الاستطلاع في وقت معاناة آبل مع ضعف مبيعات الإصدارات الجديدة من الآيفون، وإحجام مستخدمي آيفون عن الترقية أصبح قضية حاسمة بالنسبة لمستقبل الشركة الأمريكية في السوق، حيث تواجه الشركة أكبر هزة في أعمالها خلال أكثر من عقد من الزمان.

 

ثلث مستخدمي آيفون لن يقوموا بالترقية

 

تستعد آبل للإعلان عن أرباحها المالية للربع الأول من هذا العام اليوم، وحسب التقارير سيحرص المستثمرون على تقديم آبل تفاصيل حول التباطؤ في مبيعات آيفون، وكانت الشركة الأمريكية قد أعلنت في وقت سابق هذا الشهر أن مبيعات آيفون كانت أقل من المتوقع بمليارات الدولارات خلال فترة العطلات.

 

بالنسبة للمستثمرين والمحللين فإن أهم شيء حالياً هو معرفة السبب وراء هذا الانخفاض، وكيف يمكن لآبل أن تتغلب على هذا الوضع.

 

لكن حسب استطلاع الرأي الأخير، يبدو أن مستخدمي آيفون يرون أن ارتفاع أسعار هواتف آبل الأخيرة، وعدم وجود مميزات كفاية لدفعهم نحو الشراء بهذه الأسعار، هو السبب الرئيسي.

 

حيث ذكر المستخدمين أن السببان الرئيسيان وراء عدم الترقية هو “لأن هاتفي الحالي يعمل بشكل جيد” بنسبة 17 في المائة، و “لأن الإصدارات الجديدة باهظة الثمن” بنسبة 13 في المائة.

 

وتجدر الإشارة إلى أن هواتف آبل الجديدة تبدأ من 750 دولار أمريكي لهاتف iPhone XS، و1,099 دولار أمريكي لهاتف iPhone XS Max، أي أن أرخص آيفون حالياً يزيد حوالي 15 في المائة مقارنةً بهاتف آيفون 7 الذي بدأ سعره من 649 دولار أمريكي.

 

اقرأ أيضاً: انغلاق آبل على نفسها لم يعد ممكناً بعد الآن

 

هناك أيضاً عوامل أخرى تساهم في انخفاض المبيعات وابتعاد المستخدمين عن شراء هواتف آيفون جديدة، أبرزها برنامج استبدال البطارية من آبل.

 

حيث صرّحت الشركة الأمريكية أن السبب وراء انخفاض أداء بعض الإصدارات القديمة من الآيفون هو البطارية، وشجعت المستخدمين على استبدال البطارية عبر تخفيض سعر البطاريات.

 

لكن آبل لم تفعل هذا من تلقاء نفسها، فقد كانت هذه الشفافية رداً على التقارير التي كشفت عن تعمّد آبل تقليل أداء الإصدارات القديمة لدفع المستخدمين إلى شراء الإصدارات الجديدة.