خسارة تسلا 702 مليون دولار في الربع الماضي بسبب انخفاض تسليم موديل 3

كشفت آخر التقارير المالية الخاصة بشركة صناعة السيارات الكهربائية الشهيرة عن خسارة تسلا 702 مليون دولار في الربع السابق – الربع الأول من 2019 – على الرغم من تحقيق الشركة أرباحاً في الربع الأخير من العام الماضي.

 

وكان الرئيس التنفيذي للشركة “إلون ماسك” توقع في فبراير الماضي أنّ الشركة قد تعود للخسائر في هذا الربع المالي، واستطاعت تسلا تحقيق إيرادات بلغت 4.5 مليار دولار أمريكي هذا الربع، بالمقارنة مع 2.6 مليار دولار في نفس الفترة من العام الماضي، لكن العائدات بذلك انخفضت عن الربع الأخير من 2018، والذي وصلت فيه إلى 7.2 مليار دولار.

 

خسارة تسلا 702 مليون دولار

 

المثير للاهتمام أنّ الشركة لا تتوقع تحقيق أرباح في الربع التالي من هذا العام أيضاً. وقال كارل براور (الناشر التنفيذي في كيلي بلو بوك آند أوتوتريدر) في بيان “توقع الجميع خسارة تسلا في الربع الأول، لكن لم يتوقع أحد أن تكون خسارة كبيرة”.

 

وأنهت تسلا هذا الربع الأول من العام مع حوالي 2.2 مليار دولار نقداً، في انخفاض قدره 1.5 مليار دولار عن نهاية عام 2018 الماضي، لكن الشركة استخدمت 920 مليون دولار في مارس لسداد الديون المستحقة.

 

اقرأ أيضاً: كل ما تريد معرفته حول بطاريات Tesla المنزلية

 

ومن بين هذا المبلغ الإجمالي (2.2 مليار) كان هناك 768 مليون دولار من ودائع العملاء لمركبات موديل 3، وموديل Y، والجيل الثاني من رودستر، وتسلا Semi، ومنتجات توليد الطاقة الشمسية.

 

ويرجع الانخفاض في عوائد تسلا – مما تسبب في حدوث خسائر – بنسبة كبيرة إلى ضعف توصيل السيارات إلى العملاء، حيث شحنت تسلا 63,000 سيارة في الربع الأول من 2019، في انخفاض واضح مقارنةً بالشهير الأخير من العام الماضي وشحنت فيه الشركة 90,000 سيارة.

 

اقرأ أيضاً: تسلا تعرض سيارات جديدة ومستعملة عبر موقعها الإلكتروني والتسليم فوري!

 

وتعزي تسلا هذا التراجع في التوصيل إلى التحدي المتمثل في تحويل تركيزها على تسليم موديل 3 في سوقين جديدين، أوروبا والصين.

 

من جانب آخر، تأتي هذه الأخبار في وقت حصول Rivian – المنافس المتوقع لتسلا في سوق السيارات الكهربائية – على استثمار بقيمة 500 مليون دولار من شركة فورد الأمريكية، مما يعني المزيد من الضغط على تسلا في هذا السوق الجديد.