حذف تطبيقات مواعدة تسمح بتسجيل الأطفال أقل من 13 عام

كشفت لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية يوم أمس الإثنين أنّ كلاً من آبل وجوجل استجابتا لطلب اللجنة وحذفت تطبيقات مواعدة تسمح بتسجيل الأطفال أقل من 13 عام، في بيان رسمي.

 

التطبيقات الثلاثة المعنية هي (Meet24، وFastMeet، وMeet4U) كانت تعمل بواسطة شركة أوكرانية تُدعى Wildec، وفقًا لإعلان لجنة التجارة الفيدرالية.

 

تطبيقات مواعدة تسمح بتسجيل الأطفال

 

وحسب البيان الصحفي، قامت لجنة التجارة الفيدرالية بتحذير شركة Wildec في وقت سابق من أنّ هذه التطبيقات الثلاثة تنتهك قانون حماية خصوصية الأطفال عبر الإنترنت المعروف باسم COPPA، والذي يتطلب من الشركات الحصول على موافقة أبوية قبل جمع أو استخدام البيانات الشخصية من الأطفال أقل من 13 عام.

 

وكان في العام الماضي قام تحالف من مجموعات المستهلكين بتقديم عدد من الشكاوى إلى لجنة التجارة الفيدرالية حول طرق قيام الشركات – بما في ذلك جوجل و فيس بوك – بجمع بيانات عن الأطفال، وكيفية تسويق تطبيقاتهم وخدماتهم للأطفال.

 

وكانت حملة طفولة بلا إعلانات CCFC في قلب هذه الشكاوى.

 

بالنسبة للتطبيقات الثلاثة التي تسمح بتسجيل الأطفال، فهي تجمع بعض البيانات من المستخدمين، مثل تواريخ الميلاد، وعناوين البريد الإلكتروني، والصور التي تُرفع على الحساب، وبيانات الموقع الجغرافي في الوقت الحقيقي. وعلى الرغم من أنّ سياسة الخصوصية على تطبيقات المواعدة الثلاثة تنص على أنّ المستخدم يجب أن يكون أكبر من 13 عام، إلّا أنّها لم تنجح في حظر وصول المستخدمين الصغار إليها.

 

حيث قالت لجنة التجارة الفيدرالية أن تطبيقات Wildec سمحت للمستخدمين بالتسجيل في الخدمة، والاتصال بهم من قِبل مستخدمين آخرين، حتى بعد الإشارة إلى أنّهم دون السن القانونية. وتزعم FTC أنّ بعض المستخدمين البالغين الذين اتصلوا بصغار من خلال التطبيقات، واجهوا تهمًا جنائية بسبب ذلك.

 

وفي خطاب التحذير الذي أرسلته، قالت لجنة التجارة الفيدرالية أنّها طلبت من Wildec إزالة المعلومات الشخصية للأطفال من تطبيقاتها فورًا، كما أصدرت اللجنة تنبيهًا للمستهلكين يحذّر الآباء من هذه التطبيقات، وينصحهم بالنظر في الضوابط الأبوية التي تتطلب موافقة على هواتف أطفالهم قبل تنزيل تطبيق جديد.

 

وقالت اللجنة أنّ هذه التطبيقات المحذوفة قد تظهر منها إصدارات جديدة مستقبلًا، ولكن هذه المرة للبالغين فقط.