جيف بيزوس يكشف عن مركبة Blue Moon لنقل رواد الفضاء إلى القمر

كشف جيف بيزوس – الرئيس التنفيذي لشركة أمازون ومؤسس Blue Origin لأبحاث الفضاء – أنّ شركة الفضاء خاصته نجحت في تصميم مركبة Blue Moon التي يمكنها نقل بشر إلى القمر.

 

وقال رئيس أمازون أثناء مؤتمر صحفي خاص للكشف عن المركبة الجديدة “هذه المركبة سوف تذهب إلى القمر”.

 

مركبة Blue Moon

 

وقال جيف بيزوس للصحفيين المدعوين إلى الحدث “لقد مُنحنا هدية، إنّه ذلك الصديق القريب الذي يُدعى القمر” وأضاف أيضًا أنّ القمر مكان ممتاز للبدء في التصنيع في الفضاء بفضل انخفاض جاذبيته عن كوكب الأرض.

 

حيث أنّ جمع المواد الخام ورفعها عن سطح القمر تأخذ وقت أقل حوالي 24 ضعف مقارنةً بنفس الشيء على الأرض.

 

وحسب تصريحات جيف بيزوس فإنّ مركبة Blue Moon يمكنها رفع وزن يصل 3.6 طن إلى سطح القمر.

 

اقرأ أيضًا: Blue Origin تطلق بنجاح صاروخها الفضائي New Shepherd

 

في نفس المؤتمر الصحفي، كشف بيزوس أيضًا عن مُحرك الصواريخ BE-7 وسوف يبدأ اختباره للمرة الأولى في وقت لاحق هذا الصيف، وقال رئيس أمازون أنّ المُحرّك تم صناعة أجزاء كثيرة منه بواسطة الطباعة ثلاثية الأبعاد.

 

وقال بيزوس “نحتاج إلى محرك جديد وهذا ما نتحدث عنه […] حان الوقت للعودة إلى القمر وهذه المرة البقاء عليه”.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ شركة Blue Origin التي تملك المركبة القمرية الجديدة قد تم تأسيسها قبل عقدين من الزمان تقريبًا، ولكنّها لم تكشف عن الكثير من الأشياء على مدار هذا الوقت الطويل.

 

لكن بالرغم من هذا، عملت الشركة لفترة على أكثر من نظام فضائي في وقت واحد، ويستثمر بيزوس في الشركة ما يصل إلى مليار دولار كل عام، عن طريق بيع أسهمه في أمازون بالطبع.

 

وعرض نائب رئيس الشركة Mine Pence فكرة على ناسا – في وقت سابق هذا العام – لإرسال رواد فضاء إلى سطح القمر مرة أخرى في خلال السنوات الخمس القادمة.

 

وصرّح مدير ناسا Jim Bridenstine ردًا على هذا العرض بأنّ الوكالة سوف تُقابل مسئولاً في البيض الأبيض في هذا الخصوص، وهو ما يُمثّل تسارعًا للجدول الزمني الذي وضعته ناسا كي تعود إلى القمر.

 

من جانب آخر، كشف إلون ماسك في وقت سابق عن خطط إرسال بشر إلى المريخ في خلال السنوات القليلة المقبلة، ونجح عبر شركة سبيس اكس في إعادة استخدام صواريخ الإطلاق كخطوة أولى في هذا الاتجاه.