جوجل ستدفع 7.25 دولارًا أمريكيًا لأصحاب هواتف بكسل المعيبة

قامت مجموعة من أصحاب هواتف بكسل المعيبة وكذلك أصحاب هواتف بكسل إكس إل برفع دعوى قضائية ضد شركة جوجل في عام 2018 متهمة الشركة ببيع أجهزة بها ميكروفونات معيبة، ووافق عملاق التقنية على تسوية الشكوى الجماعية وسيدفع لهؤلاء العملاء ما يصل إلى 500 دولارًا لكل واحد منهم.

 

بدأ بعض أوائل من تبنوا أول هواتف ذكية تحمل علامة جوجل الإبلاغ عن توقف واحد لأكثر من ميكروفون من الميكروفونات الثلاثة الخاصة بأجهزتهم عم العمل بعد فترة وجيزة من استخدام الهواتف، واعترفت الشركة في أوائل عام 2017 أن المستخدمين كانوا يواجهون مشاكل في الترميز الصوتي.

 

اقرأ أيضًا >> جوجل تخفض أسعار بكسل 3 للنصف لمدة يوم واحد فقط

 

بالإضافة إلى ذلك، زعمت الدعوى أن بعض الهواتف البديلة التي أرسلتها جوجل كانت تحتوي كذلك على نفس المشكلة، والعملاء غير المحظوظين الذين عانوا من المشكلة أكثر من مرة بسبب البدائل المعيبة هم الذين يمكنهم المطالبة بمبلغ 500 دولارًا، أما أولئك الذين تعاملوا مرة واحدة مع المشكلة فسيحصلون على 350 دولارًا.

 

أما عن الذين كانوا جزءًا من الدعوى رغم أنهم لم يواجهوا المشكلة بأنفسهم فسيحصلون على 20 دولارًا فقط، وقد خصصت جوجل مبلغ 7.25 مليون دولارًا لصندوق التسوية وإن لم يكن ذلك كافيًا فسيتم توزيع الأموال على أساس تناسبي.

 

اقرأ أيضًا >> دراسة: أكثر من نصف مستهلكي هواتف بكسل 3 كانوا من عشاق سامسونج

 

سيكون أولئك الذين يُمكنهم تلبية بعض المتطلبات مؤهلين للحصول على تعويضات ويجب أن تكون هواتفهم قد تم تصنيعها قبل الرابع من يناير لعام 2017، ويجب عليهم الانضمام إلى تسوية بحلول التاسع من يوليو للعام الجاري، كما يجب أن يكونوا قادرين على تقديم إثبات الشراء أو يجب الاتصال بهم مباشرة من قبل إدارة التسوية بخصوص الدعوى.