جوجل تضيف ميزة اختصار الروابط لدى متصفح جوجل كروم

تواصل شركة جوجل سعيها نحو تطوير متصفح جوجل كروم التابع لها والذي يعمل على منصات الهواتف الذكية، فبعد أن قامت بتطوير التطبيق وإطلاق النسخة المخصصة للنواة 64 – بت، من المتصفح، وذلك من خلال إعلانها بشهر يونيو الماضي 2017، عن تخطيطها لتصفية الإعلانات المزعجة ضمن المتصفح.

وبالفعل مع بداية عام 2018، طرحت الشركة الأمريكية النسخة الجديدة من جوجل كروم تعمل على الهواتف الذكية ذوي المعالجات بنواة 64 – بت والتي توفر سرعات أكثر في تصفح الإنترنت، بالإضافة إلى شمول الكثير من الإصلاحات وزيادة الأمان، فضلًا عن تخلصها من النوافذ المنبثقة وإمكانية كتم الصوت على مستوي الموقع ومنع الإعلانات.

جوجل كروم

وكشفت جوجل أن آخر ما توصلت اليه بشأن تطوير تطبيق تصفح الانترنت، انها أطلقت ميزة جديدة للمستخدمين عبر الهواتف الذكية بنظام تشغيل أندرويد، والتي من شأنها تقليل حجم عناوين URL، وذلك عند مشاركتها مع مستخدمين أخرين من خلال الهواتف الذكية.

ولحصول المستخدم على هذه الميزة الجديدة من جوجل، عليه استخدام قائمة مشاركة كروم، التي يتم الدخول اليها من خلال الثلاث نقاط العمودية أعلى المتصفح بواجهة التطبيق على الهاتف الذكي، وليس استخدام نسخ الرابط من علامات التبويب من متصفح جوجل كروم كي يحصل على ميزة عناوين URL المختصرة.

وبحسب ما نشره موقع engadgt، المتخصص في أخبار التقنية والتكنولوجيا، انه عند مشاركة عنوان ويب طويل من قبل المستخدم لمستخدم آخر، فإن كروم سيقوم بقطع الأجزاء المعقدة الغير ضرورية، حتى لا يتسبب العنوان الطويل في إزعاج المستخدم.

ويجدر الإشارة إلى أنه، حتى الآن، لم يتم التوصل من قبل مهندسي برمجة وتطوير جوجل، إلا تنفيذ ميزة قص واختصار روابط URL عبر المتصفح، على كافة أنواعها، حيث انها مازالت هناك بعد أنواع من الروابط تحتاج الي معلومات إضافية حتى يتم مشاركتها بشكل صحيح، ولا يمكن قصها بسهولة.

وتشير التوقعات، أن ميزة اختصار الروابط التي وفرتها الشركة عبر متصفح جوجل كروم على نظام أندرويد، من المتوقع ان تعمل على عناوين من نوع canonical URLs التي بدأت بها شركة جوجل من وقت قريب، فيظهر الرابط بمميزات مشابهة لصفحات AMP لروابط الهواتف الذكية، ولكن مع تحسن أكثر.