جاك ما: الحواسيب قد تكون ذكية، لكن البشر أذكى بالتأكيد

أكد الرئيس التنفيذي لشركة تسلا إيلون ماسك يوم الأربعاء الماضي، أن أجهزة الحاسوب أصبحت أكثر ذكاء من البشر في مجالات عدة وأن هذا الاتجاه سيستمر إلى أبعد من ذلك.

 

“سنكون بعيدًا، متجاوزين بكل طريق كانت . . . أنا أضمن ذلك”

 

كانت هذه كلمات إيلون ماسك إلى جاك ما مؤسس شركة علي بابا في مؤتمر الذكاء الاصطناعي العالمي في شنغهاي.

 

 

تبرز التعليقات مشهدًا متطورًا في التقنية، بما في ذلك الذكاء الاصطناعي، حيث تستغل شركات التقنية في المنطقة منتجاتها، وتبيعها للشركات، وقد أشار إيلون ماسك إلى تقدم لعبة الشطرنج الصينية جو كدليل على تقدم الذكاء الاصطناعي.

 

إيلون ماسك يوجه كلماته لجاك ما قائلًا:

 

“هاتفك الخلوي يمكنه سحق بطل العالم في لعبة الشطرنج حرفيًا”

 

أول شيء يجب أن نفترضه هو أننا أغبياء للغاية، ولهذا يمكننا بالتأكيد أن نجعل الأمور أكثر ذكاء من أنفسنا.

 

اقرأ أيضًا >> بوني ما: منافس جاك ما في الصين كأغنى أغنياء التقنية

 

تحدث إيلون ماسك كذلك عن منح شركة نيورالينك –الشركة التي أسسها- في المستقبل وسيلة للناس لتعزيز مهاراتهم في مواضيع معينة، وتسعى الشركة إلى الاعتماد على الذكاء الاصطناعي لزيادة القدرات الإدراكية للناس بواجهات بين آلة الدماغ.

 

أما عن جاك ما، فقد كان لديه وجهة نظر مختلفة في ذلك، إذ لم يتغلب الحاسوب بشكل كامل على الإنسان أو حتى بعوضة، وقال أنه لم يكن أبدًا في حياته وخاصة في العامين الماضيين مؤمنًا بفكرة أن الحواسيب ستتحكم في البشر وأن الذكاء الاصطناعي سيكون له الكلمة الكبرى، فلا يفكر في ذلك لأنه مستحيل.

 

واستمر جام ما مبينًا وجهة نظره، في أنه لا يريد لعب الشطرنج ضد الآلة، فهذه الألعاب مصممة للناس كي يلعبون في منافسة بعضهم البعض، وأضاف إلى أنه سيكون سعيدًا برؤية حاسوبين يقتتلان أمام بعشهما البعض.