تطبيق Uber Works سيأتي ليربط أصحاب الأعمال بالموظفين المؤقتين

كشفت تقارير من الفاينانشال تايمز ومصادر أخرى مؤخرًا عن نية أوبر طرح تطبيق Uber Works الجديد يوم غد الجمعة، على أن تكون وظيفته هي الجمع بين أصحاب الأعمال والمشاريع التجارية من جهة، والعمّال والموظفين المؤقتين من جهة أخرى.

 

التطبيق الجديد سيكون متوفر أولًا في مدينة شيكاغو الأمريكية، حيث كانت الشركة تختبره هناك لفترة طويلة – تقريبًا سنة – لكن في الوقت نفسه تشير مصادر قريبة من الفاينانشال تايمز إلى أنّ أوبر تُفكّر جديًا في طرح التطبيق لعدد أكبر من المستخدمين عبر انتشاره في مُدن أخرى.

 

تطبيق Uber Works قد يحل مشكلة البطالة

 

عملت أوبر على هذا التطبيق الجديد بعدما وجدت أنّ بعض أصحاب المشاريع التجارية يحتاجون أحيانًا إلى موظفين مؤقتين للعمل في وظيفة ما، مثل شيفات المطاعم مثلًا الذين يحتاجون إلى شخص للعمل أثناء فترات الطلبات الكثيرة فقط.

 

لكن في الوقت نفسه راعت الشركة أن تُبعد عن نفسها شُبهة توظيف موظفين مؤقتين، خصوصًا وأنّها تعاني حاليًا من مشاكل داخل الولايات المتحدة من عدد كبير من سائقيها الذين يرغبون في أن تعتبرهم الشركة موظفين لديها وتمنحهم الامتيازات المقابلة لذلك.

 

حيث يرغب هؤلاء السائقون أن يحصلون على رعاية صحية، وتأمينات شاملة تمامًا كما لو كانوا موظفين في الشركة، وهو ما ترفضه أوبر شكلًا وموضوعًا وأعتقد أن عندها كل الحق في ذلك.

 

فهي في النهاية شركة وسيطة تعمل على إيصال مُقدّم الخدمة – مالك السيارة في هذه الحالة – بالعميل، ولا تملك السيارات، بل تحصل فقط على نسبة من إيراد مالك السيارة.

 

لذا عملت أوبر على التعاون مع وكالات توظيف خارجية لمشروع تطبيق Uber Works بحيث يقومون بتزويدها بالموظفين المؤقتين اللازمين للعمل في المشاريع المختلفة.

 

وستهتم هذه الوكالات بفحص الوظائف والتحقق منها، وإدارة كشوف الرواتب، والضرائب، وغيرها من الأمور الأخرى المتعلقة بالتوظيف. وأشار رئيس Uber Works إلى أنّ الخدمة ستكون متاحة أيضًا للسائقين.

 

كما ترى في الصورة بالأعلى، يبدو أن الموظفين سيكونون قادرين على رؤية جدول الأعمال المحتمل، وساعات العمل المطلوبة، والأجر الإجمالي والأجر عن كل ساعة، ومتطلبات المهارة المطلوبة، وحتى الزي الرسمي.

 

وتقول أوبر أن التطبيق يمكن أن يساعد في التحديات التي تواجه الباحثين عن عمل، وسيساعد الموظفين في التقديم على وظائف جديدة دون الحاجة إلى كتابة معلوماتهم في كل مرة.

 

اقرأ أيضًا حول أوبر: