تسلا تستحوذ على Maxwell أملاً في تحسين أداء بطارياتها

أعلنت تسلا مؤخراً عن استحواذها على شركة تخزين الطاقة Maxwell Technologies في صفقة تقدّر بحوالي 218 مليون دولار، بهدف تحسين أداء بطاريات تسلا في سياراتها المستقبلية، وتقليل تكلفة إنتاج البطاريات خاصةً مع دخول المزيد من المنافسين إلى سوق السيارات التي تعمل بالكهرباء.

 

بموجب الصفقة، استحوذت تسلا على جميع أسهم Maxwell البالغ عددها 45.9 مليون سهم بسعر 4.75 دولار للسهم الواحد، ومن المتوقع أن ينتهي دمج Maxwell في تسلا بحلول الربع الثاني من 2019.

 

تحسين أداء بطاريات تسلا

 

في إعلان رسمي، صرّح الرئيس التنفيذي لشركة Maxwell “نعتقد أن هذه الصفقة هي في مصلحة مساهمي ماكسويل، وتتيح للمستثمرين فرصة المشاركة في مهمة تسلا لتسريع ظهور وسائل النقل، والطاقة المستدامين”.

 

وتركّز شركة Maxwell Technologies على أجهزة التخزين الفائقة، وهي أجهزة تخزين الطاقة التي يمكن شحنها وتفريغها بسرعة، وتقديم أداء جيد في درجات الحرارة المختلفة، كما أن لديها كثافة طاقة عالية وعمر تشغيلي طويل.

 

وفي ديسمبر الماضي، قامت الشركة ببيع خط منتجات البطاريات ذات الجهد العالي لمؤسسة Renaissance Investment مقابل 55.1 مليون دولار نقداً، و15 مليون دولار في دفعات مستقبلية محتملة.

 

تجدر الإشارة إلى أن هذا التطبيق يمكن أن يعطي تسلا دفعة قوية في سوق السيارات التي تعمل بالكهرباء، والذي يُصبح تنافسياً بمرور الوقت، حيث دخل العديد من اللاعبون الجُدد إلى هذا السوق على مدار الشهور الماضية، مثل I-PACE من جاكوار، وe-tron SUV من آودي، وe-Niro من كيا، وKona من هيونداي.

 

من جانب آخر، صرّح المتحدث باسم تسلا في بيان رسمي “نحن نبحث دائماً عن عمليات استحواذ محتملة منطقية للأعمال التجارية، ونساند مهمة تسلا في تسريع انتقال العالم إلى الطاقة المستدامة”.

 

اقرأ أيضاً: كل ما تود معرفته عن بطاريات تسلا المنزلية

 

وبعيداً عن هذا الاستحواذ الأخير، تضع تسلا الكثير من الوقت والجهد والاستثمارات في تحسين بطارياتها، وفي 2015 وقّعت الشركة شراكة حصرية لمدة خمس سنوات مع Jeff Dahn، وهو باحث بارز في بطاريات ليثيوم أيون وأستاذ في جامعة دالهوزي في نوفا سكوتيا.

 

يجدر بالذكر أن تحسين أداء البطاريات هو هدف أي شركة لديها سيارة تعمل بالكهرباء، حيث يساعد هذا في تقليل استهلاكها، ما يعني السير لمسافات أطول دون الحاجة للشحن، ومن جانب آخر يساعد في تحسين أداء السيارة نفسها.