تحديات كبيرة تواجه استمرار نمو نتفليكس دوليًا

بدأت التهديدات التي تواجه نتفليكس في الظهور بعد تقرير أرباح مخيب للآمال، حيث فقدت نتفليكس أقل من توقعات نمو المشتركين على مستوى العالم، وفقدت المشتركين في الولايات المتحدة لأول مرة منذ ثمان سنوات، وخسرت الشركة ما يقرب من 16 مليار دولار في القيمة السوقية.

 

وصلت قيمة الشركة السوقية إلى نحو 140 مليار دولار في ختام التعاملات أواخر الأسبوع الماضي، وفر بعض المستثمرين بعد التقارير الضعيفة المخيبة للآمال.

 

قد يكون من السابق لأوانه تحديد ما إذا كان الربع السيء في نتفليكس يمثل نكسة بسيطة خلال وقت صعب في هذا العام، أو علامة على اتجاه أكثر ثباتًا، لكن التقرير ألقى الضوء على أكبر التحديات التي تنتظر بث التلفزيون العملاق.

 

اقرأ أيضًا >> نتفليكس تخسر عدد كبير من المشتركين في أمريكا وتلوم ارتفاع الأسعار

 

تستعد نتفليكس لموجة جديدة من المنافسة الجديدة في الولايات المتحدة، بما في ذلك خدمات مثل ديزني بلس واتش بي أو ماكس، والتي تخطط في نهاية المطاف للنشر في جميع أنحاء العالم أيضًا، وقد يجعل المشهد التنافسي بشكل متزايد من الصعب على نتفليكس مواصلة رفع الأسعار كما هي.

 

مع اقتراب نتفليكس من قمة الخدمات في الولايات المتحدة، ستواصل الشركة بحثها في الخارج لتعويض نمو المشتركين، فقد أعلنت الشركة يوم الأربعاء أنها ستطرح خطة أرخص للهواتف المحمولة في الهند خلال الربع الثالث، وذلك بعد أشهر من الاختبارات هناك.

 

اقرأ أيضًا >> 24 هاتفًا ذكيًا تدعم محتوى HDR على منصة نتفليكس

 

قد تضطر نتفليكس إلى التفكير في مصادر أخرى للإيرادات إلى جانب رسوم الإشتراك، وأوضحت أنها ليس لديها خطط للدخول في أعمال الإعلانات.

 

تعتمد نتفليكس على أفلامها وعروضها الأصلية، مثل  “Stranger Things” لجذب المشتركين الجدد، مع المزيد من المنافسة لجذب انتباه المشاهدين، وتعمل شركة البث على تعزيز الشراكات مع العلامات التجارية مثل كوكاكولا ونايكي لبناء جمهور خارج منصتها، وستكون الشراكات بشكل عام محورية لنمو نتفليكس المستمر في جميع أنحاء العالم.

 

قد يعجبك ايضا