استمرار انخفاض مبيعات الهواتف الذكية حول العالم

لا يخفى على الجميع مبيعات الهواتف الذكية المنخفضة التي سمعنا عنها في الربع الماضي، لكن الأمر يبدو أنه سيستمر لفترة أطول، فبعد سنوات من النوم، استمر انخفاض مبيعات الهواتف الذكية في الربع الثاني على التوالي من عام 2019 وذلك وفقًا لمنصة جارتنر للتحليل والإحصاء.

 

عند نسبة 1.7% على أساس سنوي، لا تمثل هذه الشريحة الكبيرة من الكعكة الكبير شيء، لكنه يشير إلى مشكلة مستمرة للمصنعين، فقد انخفض عدد مبيعات الهواتف من 374 مليون إلى 368 مليون هاتف، وبذلك تستمر الضربات الموجعة لسوق الهواتف الذكية، وتواصل الأسعار المرتفعة مع دورات التحديث الطويلة.

 

اقرأ أيضًا >> توقعات بانخفاض مبيعات الهواتف الذكية 2.5 في المائة عالميًا

 

من بين الأسواق الخمس الاولى، شهدت الصين والبرازيل نموًا ملحوظًا، ومع ذلك عند 0.5% لم تكن عثرة الصين الصغيرة كافية لتغيير الأمور، ومن المثير للاهتمام أن جارتنر تلاحظ نموًا في الصين قد يكون بسبب الشركات المصنعة التي تتطلع إلى تحريك الأسهم الرئيسية القديمة لإقساح المجال لطرز الجيل الخامس من الشبكات، ويتوقع أن تقود هواتف الجيل الخامس من الشبكات المبيعات قليلًا إلى الأمام، لكن ليس بشكل كبير.

 

كان السوق الثاني في قائمة الأسواق المتأثرة هو الهند، إذ انخفض بنسبة 2.3% على أساس سنوي، وبدأت ترقيات المستهلكين من الهواتف المميزة إلى الهواتف الذكية في التباطء، وتتوقع الشركة أن تظل المبيعات بطيئة حتى نهاية عام 2019.

 

اقرأ أيضًا >> باحثون يستخدمون بيانات التسارع في الهواتف للتنبؤ بالسمات الشخصية

 

استمرت أبل في الانخفاض، على الرغم من تباطؤها مقارنة بالضربة التي حصلت عليها في الربع الأول، وفي الوقت نفسه، كانت كل من سامسونج وهواوي من النقاط المضيئة النادرة، وذلك بسبب نمو شركة سامسونج في فئة الهواتف المتوسطة والمبتدئة كسلسلة جالكسي A، وأثرت الحرب الأمريكية على شركة هواوي بزيادة المبيعات قليلًا خلال ذلك الربع.