انخفاض مبيعات بلاي ستيشن 4 قد يؤثر على أرباح سوني سلبياً

في إطار حديث سوني مع المستثمرين حول أرقامها المالية، حذّرت الشركة اليابانية من توقعها حدوث انخفاض في الأرباح بالعام القادم، حيث أنّ انخفاض مبيعات بلاي ستيشن 4 سوف يلعب دوراً كبيراً في هذا.

 

وكشفت الشركة أنّها باعت 17.8 مليون وحدة من بلاي ستيشن 4 في العام الماضي، أي أقل من مبيعات عام 2017 والتي بلغت 19 مليون وحدة، ويوجد حالياً 96.8 مليون منصة ألعاب بلاي ستيشن 4 لدى المستهلكين، بالإضافة إلى 36.4 مليون مشترك في خدمة بلاي ستيشن بلس.

 

انخفاض مبيعات بلاي ستيشن 4

 

تأتي تقارير انخفاض مبيعات بلاي ستيشن 4 بالتزامن مع مزاعم حول تطويرها الجيل الجديد من منصة الألعاب الشهيرة باسم “بلاي ستيشن 5” لكنّها سوف تتأخر بعض الشيء ولن تخرج قبل عام من الآن على أقرب تقدير.

 

وتتوقع سوني أن تشهد انخفاضاً في أرباح قطاع الألعاب بنسبة 10 في المائة تقريباً في العام القادم، خاصةً مع عدم وجود توقعات بإصدار أي ألعاب رئيسية كبرى على منصة بلاي ستيشن 4 هذا العام، حتى أنّ الشركة اليابانية لن تشارك في مؤتمر الألعاب E3 كما اعتادت كل عام.

 

اقرأ أيضاً: أقوى ألعاب بلاي ستيشن 4

 

بشكل عام، تقوم سوني حالياً بتقليل أهدافها المالية، وحسب تقرير بلومبيرغ، تتوقع الشركة انخفاض في الأرباح للسنة المالية القادمة بنسبة 45 في المائة مقارنةً بالعام السابق لتصل 4.5 مليار دولار.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ قطاع الألعاب داخل الشركة هو أقوى قطاعاتها، مما يعني أن أي ضعف في مبيعاته قد يكون له تداعيات كبيرة على القطاعات الأضعف داخل سوني، مثل قطاع الهواتف الذكية.

 

ففي العام الماضي، تكبد قطاع الهواتف الذكية في سوني خسائر تصل إلى 869 مليون دولار، أو أربعة أضعاف الخسائر في 2017، وتقول الشركة أنّ السبب في هذا بيعها عدد أقل من الهواتف الذكية، وشخصياً أرى أنّ عدم وجود تطوير فيها هو السبب الحقيقي.

 

ولا أدري حقيقةً لماذا لا تعمل الشركة على تطوير هاتف ذكي بتصميم ثوري، مع التركيز على الكاميرا التي تتفوق فيها سوني على الآخرين.

 

على أي حال، ننتظر إعلان سوني عن منصة ألعابها القادمة “بلاي ستيشن 5” والتي ستتأخر بعض الشيء، لذا نتمنى أن تستحق هذا الانتظار.