النسخة 63 من متصفح فايرفوكس مُدعمة بحظر الكوكيز من الطرف الثالث

أصدرت شركة موزيلا النسخة 63 من متصفح فايرفوكس والذي يُقدم حماية تتبع محسنة وهي ميزة تحظر برامج التعقب التابعة لجهات خارجية لحماية زائدة لخصوصيتك عبر الإنترنت، وقد ركزت شركة موزيلا على البيانات والخصوصية خلال الأشهر الأخيرة معلنة عن الميزات القادمةفي النسخ الجديدة.

 

من بين هذه المميزات الجديدة وجود برنامج لحجب الإعلانات في فايرفوكس بشكل افتراضي وشراكة جديدة مع ProtonVPN لبيع اشتراكات خاصة بمجموعة صغيرة من مستخدمي فايرفوكس.

 

في الوقت الحالي، تأتي النسخة 63 من المتصفح بميزة الحماية الافتراضية من الكوكيز. ولكنها تمنح المستخدمين خيار حظر الكوكيز أو حظر جميع التتبعات. يُمكن للمُستخدمين إنشاء استثناءات للمواقع التي يثقون بها.

 

 

في تدوينة تفصيلية ناقت هذه الميزة، شرحت الشركة كيفية العثور على مقايضات صحيحة بين وجود حماية خصوصية قوية وأضرار عن غير قصد بالمواقع الصغيرة التي تستخدم أدوات الطرف الثالث. لم يكن فايرفوكس أول متصفح بهذه الميزة إذ يعتبر متصفح سفاري من أبل أول متصفح يحظر ملفات الكوكيز بشكل افتراضي كما قدمت شركة أبل ميزة تتبع ذكية في عتام 2017 والتي خفضت إمكانيات التطبيقات لتتبع المستخدمين عبر مواقع الويب المختلفة.

 

يتضمن تحديث فايرفوكس الجديد تحديثًا لميزة “علامة التبويب الجديدة” والتي تثبت المواقع المختلفة، وبالإضافة إلى ذلك فإنها وفرت اختصارات سيري عبر متصفح فايرفوكس لمنصة iOS والذي يتيح للمستخدمين فتح علامة تبويب جديدة عبر أوامر صوتية من المستخدم.

 

يُمكنكم تحميل النسخة الأخيرة من متصفح فايرفوكس من الروابط التالية:

 

نسخة منصة ويندوز || نسخة منصة أندرويد || نسخة منصة iOS