الفيس بوك ينتهك خصوصيات المستخدمين من جديد بخواص التايم لاين

على مايبدو أن الفيس بوك سوف يقع مرة أخرى ضحية لأخطائه المتكررة في خصوصيات المستخدم خاصة بعد إطلاق خواص تايم لاين الجديدة التي أشعلت النيران مرة أخرى بعد اصبحت رمادا.

فقد قام مركز المعلومات السرية الإلكترونية بتقديم طلب إلى اللجنة التجارية الاتحادية للتحقيق في احتمال انتهاك الفيس بوك لخصوصية المستخدم مع خاصية تايم لاين الجديدة.

وقد كتب المركز في طلبه للجنه قائلا" إن الفيس بوك يعمل على تغيير إعدادات خصوصية المستخدم بالطريقة التي تعطيه القدرة الكاملة على كشف المعلومات الشخصية للمستخدمين حتى في الماضي. فمع خاصية تايم لاين الجديدة يقوم الفيس بوك مرة أخرى بمراقبة بيانات المستخدم من المستخدم نفسه, والآن وبكل سهولة نجد المعلومات القديمة التي من المفترض أن يتم أرشفتها ولايمكن الوصول إليها متاحة عبر صفحات المستخدم ودون موافقته أو استئذانه".

وقد سبق وأن أشعل مركز المعلومات السرية النيران على الفيس بوك لأول مرة في عام 2009 بينما انتهت المعركة القضائية إلى تسوية مابين الفيس بوك واللجنة التجارية بإلزام الفيس بوك بأخذ إذن المستخدمين قبل تغيير أي إعدادات للخصوصية وذلك في نوفمبر العام الماضي. لـتأتي هذه الشكوى الثانية في 27 ديسمبر لتتهم الفيس بوك بانتهاك هذه التسوية وعدم الإلتزام بالشروط وتكرار نفس العملية بإعدادات خادعة وانتهاك لخصوصيات المستخدمين وإطلاق هذه الخاصية الجديدة "تايم لاين". اي أن الفيس بوك قبل اتهامه بانتهاك خصوصيات مستخدميه سوف يقف أولا أمام التهمة الأولى وهي الإخلال بشروط معاهدة نوفمبر السابقة.

 

كيفية حذف جميع المشاركات على حائظ الفيسبوك و مسح الTimeline