الشركات الصينية تقاطع ابل دعماً لهواوي

3٬301

في محاولة للتضامن مع هواوي، بدأت الشركات الصينية بتشجيع الموظفين على شراء منتجات المصنعة الصينية، وهو ما يضمن الحصول على خصومات تصل إلى 20% من تكلفة ثمن هواتف الشركة، كما أعلنت عدة شركات أخرى نيتها زيادة مشترياتها من أنظمة إدارة الأعمال الخاصة بهواوي.

تأتي هذه الحركة التضامنية بعد اعتقال مديرة هواوي المالية، مينج وانزوهو، بمدينة فانكوفر الكندية يوم 1 ديسمبر، وذلك بطلب من الحكومة الأمريكية بدعوى مخالفتها للعقوبات المفروضة على إيران.

يأتي توقيت الاعتقال في الوقت الذي تخوض فيه الولايات المتحدة حرباً تجارية ضد الصين، بعد أن قامت الأولى بفرض عدة تعريفات جمركية جديدة على البضائع الصينية.

الشركات الصينية تقاطع ابل

في الوقت ذاته، تحاول الشركات الصينية مقاطعة منتجات ابل، حتى أن إحدى الشركات هددت بمصادرة منتجات المصنعة الأمريكية من موظفيها مع احتمال طرد أي شخص لا يقوم بالموافقة على تسليم هاتفه أو أجهزته الالكترونية التي تحمل شعار التفاحة.

يميل المستهلكين الصينيين عادة لمقاطعة الشركات القائمة في دول على خلاف مع الحكومة الصينية، مثل ما حدث سابقاً مع اليابان وشركة هيونداي الكورية، حيث تأتي مقاطعة آبل بعد شعور الصينيين بتآمر الدول الغربية ضد هواوي.

يأتي ذلك بعد إصدار وزارة الدفاع الأمريكية في أغسطس الماضي لقانون يمنع الوكالات الحكومية من شراء اجهزة هواوي وZTE إضافة لعدة شركات صينية أخرى.

هذا وقد اتبعت عدة دول أخرى الإجراءات ذاتها مثل كندا واستراليا والمملكة المتحدة، لتقوم جميعاً بحظر هواوي من العمل على تطوير شبكات الجيل الخامس بها خوفاً من قيامها بالتجسس على المواطنين.

اقرأ أيضاً: منافسة شرسة بين شركة تسلا وشركات صينية في عالم السيارات الكهربائية الرياضية

المزيد من المواضيع التقنية