الإمارات والسعودية تختبران عملة رقمية مشفرة للمدفوعات عبر الحدود

1٬030

عملة رقمية مشفرة – 

أطلقت فنزويلا بشكل مثير للجدل العملة الرقمية “بترو” وذلك عام 2018 في محاولة منها للالتفاف حول العقوبات، لكن الآن حان دور المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة في إطلاق عملة رقمية مشفرة خاصة بهما والتي نتجت ضمن تعاون مشترك بين البلدين.

 

بدأت الدولتان العربيتان الحليفتان اختبار عملة رقمية مشفرة وموحدة، وسيساعدهم البرنامج التجريبي في معرفة ما إذا كانت تقنية البلوكتشين قادرة على تمكين المعاملات المسلسلة عبر الحدود مع انخفاض تكاليف التحويلات، كما سيساعدهم على معرفة كيفية تأثير العملات المملوكة للدولة على السياسات النقدية.

 

اقرأ أيضا >> السعودية تستثمر مليار دولار في شركة لوسيد منافسة شركة تسلا

 

أعلنت السعودية والإمارات عن المشروع كجزء من خطة التعاون ذو السبع نقاط في خطة منهما لتعزيز العلاقات بين البلدين، وستُستخدم العملات الافتراضية – الإماراتية بشكل صارم في المدفوعات عبر الحدود بين البنوك المركزية والمحلية، ولم يتم توضيح مسألة توفيرها للمواطنين العاديين.

 

ينص الإعلان الرسمي على الآتي:

“سيتم استخدام عملة رقمية مشفرة عبر الحدود بشكل صارم للبنوك في مرحلة تجريبية بهدف فهم أفضل لآثار تقنية البلوكتشين وتسهيل المدفوعات عبر الحدود، وتعتمد العملة الافتراضية على استخدام قاعدة بيانات موزعة بين البنوك المركزية والمصارف المشاركة في كلى الجانبين، وتسعى لحماية مصالح العملاء، ووضع معايير التقنية وتقييم مخاطر الأمن السيبراني، كما سيحدد المشروع تأثير العملة المركزية على السياسات النقدية”.

 

اقرأ أيضًا >> منصة بلوك تشين دبي: أول منصة بلوك تشين معتمدة من الحكومة في الإمارات

 

في المستقبل، قد تنمو قائمة الدول التي تمتلك عملة رقمية مشفرة خاصة بها لفترة أطول، وبعد أن أعلنت فنزويلا عن عملة البترو في عام 2017، كشفت روسيا عن خطط البنك المركزي للتحدث مع البرازيل والهند والصين حول إمكانية إنشاء عملة مشفرة تعمل عبر دولهم.

 

المزيد من المواضيع التقنية