/*DFP Ads Start*/ /*DFP Ads End*/

اختراق 500px يعرّض بيانات ملايين المستخدمين للخطر

كشف موقع مشاركة الصور الشهير 500px عن تعرّضه لاختراق تسبب في تسريب بيانات ملايين المستخدمين، تتضمن معلومات الحسابات الشخصية لهم، واكتشف المهندسون اختراق 500px مؤخراً لكنّه بدأ في الواقع منذ الخامس من يونيو 2018.

 

المثير للاهتمام أن اختراق 500px حدث بعد أيام فقط من إغلاق الشركة متجرها الداخلي الذي ساعد المصورين على بيع صورهم، أو بمعنى آخر، أي شخص قام بتسجيل حساب على الخدمة قبل هذا التاريخ تم اختراقه.

 

اختراق 500px

 

وفقاً للبيان الرسمي من الشركة، فإن اختراق 500px يضع أسماء المستخدمين، والأسماء الأولى والأخيرة لهم، وعناوين البريد الإلكتروني التي استخدموها في إنشاء حساباتهم، وبعض البيانات الخاصة بكلمات المرور وتواريخ الميلاد، عُرضةً للخطر.

 

كما شملت البيانات أيضاً نوع الجنس، والمدينة، والولاية، والدولة، وكلها بيانات اختيارية تعرضت للكشف إن قام المستخدم بإدخالها مُسبقاً.

 

لحسن الحظ، لم يعثر مهندسوا 500px على أي دليل لدخول غير مُصرّح به إلى حسابات المستخدمين، ويعني هذا أن البيانات الحساسة للمستخدمين مثل تفاصيل بطاقات الائتمان لم تتعرض للخطر.

 

وأعلنت الشركة أنّها ستعمل على تحديث إجراءاتها الأمنية والبنية التحتية للشبكة، بالإضافة إلى إرسالها رسائل بريد إلكتروني إلى جميع المستخدمين، تطلب فيها تغيير كلمات المرور الخاصة بهم.

 

بالطبع عدم قدرة المخترقون على الوصول إلى بيانات المستخدمين الحساسة كبطاقات الائتمان هو أمر رائع، لكن في الوقت نفسه تسريب بيانات مثل الأسماء الأولى والأخيرة والبريد الإلكتروني وتواريخ الميلاد يُعرّض المستخدمين لانتحال الشخصية على الإنترنت.

 

اقرأ أيضاً: ياهو تعلن عن أكبر عملية اختراق تعرضت لها في تاريخها

 

تجدر الإشارة إلى أنّ اختراق 500px ليس فريداً من نوعه، فقد تم اختراق الكثير من الشركات التقنية على مدار السنوات القليلة الماضية، وأشهرها اختراق وتسريب بيانات حوالي مليار حساب في 2013، وهي أكبر عملية تسريب تحدث في التاريخ تقريباً.

 

على أي حال، إذا كنت تملك حساب على 500px ننصحك بتغيير كلمة المرور سريعاً، وربما حتى تغيير بعض البيانات مثل البريد الإلكتروني الذي تستخدمه عليها، أو حتى طلب بياناتك من الخدمة والانتقال إلى استخدام خدمة أخرى من خدمات مشاركة الصور.