اختراق وكالة الاستخبارات الروسية وتسريب 7.5 تيرابايت من البيانات السرية

يبدو أن المتسللين قد وصلوا إلى  اختراق هذه المرة، فوفقًا لشبكة بي بي روسيا، تمكن المتسللون من سرقة البيانات من جهاز الأمن الفيدرالي الروسي FSB. حيث تمكن المتسللون من سرقة ما يقرب من 7.5 تيرابايت من البيانات من أحد أكبر المتعاقدين مع جهاز الأمن الروسي.

 

أسفر  اختراق وكالة الاستخبارات الروسية عن معرفة المشاريع السرية التي كانت الوكالة تعمل عليها في سرية تامة واستخدمت منصة تور لإخفائها، ومسح البيانات من شبكات التواصل الاجتماعي وقطع الإنترنت الروسي عن بقية العالم.

 

اقرأ أيضًا >> 1.4 مليار آيفون وآيباد مُعرّضين للاختراق بسبب شركة إسرائيلية

 

تعمل الوكالة الأمنية الروسية بنفس طريقة الوكالات الأمنية الأخرى مثل FBI وMI5 ويقع الجزء الكبير من عملهم في منطقة المراقبة الإلكترونية داخليًا وخارجيًا، وقد وقع الهجوم في الثالث عشر من يوليو الماضي عندما قامت مجموعة اختراق تحمل الاسم 0v1ru$ بانتهاك شركة SyTech المقاول الرئيسي في وكالة الأمن الروسية والذي يعمل على العديد من مشاريع الإنترنت المحلية.

 

 

قام المتسللون بتشويه صفحة syTech الرئيسية وترك صورة لوجه مبتسم وصورة أخرى تشير إلى اختراق وكالة الاستخبارات الروسية وقامت المجموعة 0v1ru$ بتمرير البيانات المسروقة إلى مجموعة ديجيتال ريفولوشن الأكبر والتي قامت بدورها بمشاركة الملفات مع وسائل الإعلام المختلفة ونشرها عبر منصة تويتر.

 

اقرأ أيضًا >> اختراق الجمارك الأمريكية وسرقة صور المسافرين ولوحات الترخيص

 

حددت شبكة بي بي سي الروسية بيانات المشاريع السرية التي تم تسريبها من بينها:

 

  • مشروع Nautilus: مشروع أطلق بين عامي 2009 و2010 لجمع البيانات على منصات الوسائط المتعددة مثل فيسبوك ولينكد إن وماي سبيس.
  • مشروع Nautilus-S: مشروع بحثي لإلغاء خاصية الإخفاء عند مستخدمي تور وذلك عن طريق إنشاء نقاط خروج تسيطر عليها الحكومة الروسية.
  • مشروع Nadezhda: يوضح المشروع كيفية اتصال روسيا بباقي شبكات الإنترنت ومحاولة إنشاء انترنت سيادي معزول عن بقية العالم.
  • مشروع Mentor: طُور خصيصًا للوحدات العسكرية الروسية والتي تعمل بمثابة الاستخبارات الإلكترونية اللاسلكية لجهاز الأمن الفيدرالي الروسي.