إيلون ماسك يُعلن افتتاح أول نفق لشركة بورنج والذي كلفه 40 مليون دولار

1٬212

 

أعلن إيلون ماسك الريادي المغامر الشهير عن انتهاء اختبار أول نفق لشركة بورنج وظهرت علامات الانبهار على الكثيرين، فقد أنفق المغامر إيلون ماسك مبلغًا قدره 40 مليون دولار من ماله الخاص على المشروع ليتم على أكمل وجه وبأحدث التقنيات المتاحة.

 

أعلن إيلون ماسك في حدث على هامش مقر الشركة في هوثورن بولاية كاليفورنيا عن افتتاح النفق رسميًا، وذلك عند وقوفه أمام حفرة كبيرة في الأرض مؤدية إلى نفق طويل، ووصف أول رحلة له داخل النفق بالملحمة الأسطورية.

 

حضر الافتتاح الرسمي مسؤولون من مدن أخرى والذين قد يقوموا يومًا ما بتأجير شركة بورنج لبناء أنفاق أطول، بالإضافة إلى مالكي شركة تسلا وبعض الزائرين ذوي المناصب العليا.

 

كانت الوسيلة الفعلية لعبور النفق عبارة عن زلاجة مغطاه بأنبوب، ولكن النفق يستهدف عبوره بسيارات تسلا الكهربائية بسرعات تتجاوز 240 كيلو متر في الساعة وذلك على قضبان معدنية تجنبها مخاطر الاصطدام بالحواف المعدنية الخاصة بالنفق.

 

إذا كان لديك سيارة تسلا الكهربائية فلا تحتاج إلا لتغيير الإطارات فقط والتي ستكلفك من 200 إلى 300 دولار لكل مركبة والتيس ستوفر لك قيادة آمنة بعيدًا عن الزحام، وبالطبع ستكون السيارات الكهربائية من تسلا هي المؤهلة فقط للمرور وذلك لتجنب الاختناق بعودام السيارات العادية الضارة.

 

يُمكن استخدام هذه الأنفاق ليس فقط للنقل الجماعي ولكن يُمكن استخدامها لنقل أنابيب المياه والمرافق العامة، والعجيب أن هذا المشروع كان مجرد ورقة في عام 2013، وأكد ماسك أن الإنجاز الذي أحرزه الفريق في حفر الأنفاق من شانها أن يزيد من سرعة حركة المرور بنسبة 15 مرة.

 

وتجري شركة بورنج مفاوضات حصرية حاليًا مع مدينة شيكاغو لإنشاء حلقة تربط وسط المدينة مع مطار أوهير الدولي.

 

المزيد من المواضيع التقنية