أوبو تطوّر هاتفًا بكاميرا سيلفي تحت الشاشة

خلال السنتين الماضيتين في تصميم الهواتف الذكية، ظهرت العديد من الطرق لزيادة نسبة الشاشة إلى جسم الشاشة نفسه، ومكان وضع المكونات المهمة على الأجهزة والتي تأتي مكانها في الشاشة، إما بالدمج أو الاستغناء عنها أو وضعها في مكان آخر.

 

تعتبر شركة أوبو من الشركات التي أبدعت في تغيير مفهوم تصميم الهواتف الذكية الاعتيادي، من خلال كاميرات سيلفي منبثقة وغيرها، والآن تقوم الشركة بوضع كاميرات تحت الشاشة وستُطلقه في مؤتمر MWC بشانغهاي هذا الأسبوع.

 

اقرأ أيضًا >> كيف تعمل الكاميرا المنبثقة في هاتف أوبو Find x؟

 

كشفت شركة أوبو عن كيفية عمل هذه التقنية في الواقع، وتقول الشركة أنها تستخدم مادة شفافة مخصصة تعمل مع هيكل من البكسل أعيد تصميمه حتى يتمكن الضوء من الوصول إلى الكاميرا، ويُقال أن المستشعر نفسه أكبر من كاميرا الصور الشخصية الأخرى، مع وجود فتحة عدسة أوسع أمامه.

 

ستستمر المنطقة المخصصة للكاميرا في الشاشة في عملها عن طريق اللمس كالمعتاد، وتقول الشركة أن جودة الصور لن تتعرض للضرر، رُغم أن الصور الواردة تشير إلى أن منطقة الكاميرا مرئية في ظروف معينة.

 

شاهد أيضًا >>   | OPPO Reno | 5 مزايا أعجبتنا في هاتف أوبو رينو

 

تعترف شركة أوبو أن وضع كاميرا سيلفي تحت الشاشة سيؤدي بالطبع إلى تقليل جودة الصورة مع وجود مشاكل أخرى مثل الضباب والتوهج والألوان، وتقول الشركة أنها طوّرت خوارزميات لمعالجة هذه المشكلات.

 

لم يُحدد الموعد بعد، وتقول أوبو أنها تخطط لإطلاق جهاز بكاميرا تحت الشاشة في المستقبل القريب، وغالبًا ما تعرض الشركات نماذج تجريبية في المعارض التجارية قبل شحنها لتكون منتجًا تجاريًا.