أوبر تُطلق وضع السائق الهادئ ضمن Uber Black

هل ركبت مع سائق أوبر ذات يوم ووجدت أنّه كثير الكلام؟ أعتقد أننا جميعًا تعرضنا لهذا الموقف، ولهذا السبب قررت الشركة إطلاق وضع السائق الهادئ ضمن أسطول Uber Black وUber Black SUV، وفقًا لتقرير من تك كرانش.

 

في وضع السائق الهادئ الجديد سيكون بمقدورك إخبار السائق مُسبقًا بأنّك لا ترغب في الدردشة، وذلك من خلال خيار جديد عند طلب الرحلة.

 

وضع السائق الهادئ في أوبر

 

جدير بالذكر أنّ هذا الخيار الجديد هو واحد فقط ضمن مجموعة مميزات جديدة أطلقتها أوبر في التطبيق.

 

في نفس الإطار، إذا كنت لا تمانع الدردشة مع سائق المركبة أثناء الرحلة، يُمكنك إعلام السائق مُسبقًا بذلك أيضًا من خلال نفس الخيار.

 

كلا الخيارين سيكونا ضمن باقة جديدة من تفضيلات الراكب التي يُمكن للمستخدم اختيارها قبل طلب الرحلة أصلاً، أي لا يمكن اختيارها بعد طلب السيارة.

 

ومن ضمن المميزات الجديدة أيضًا، طلب المساعدة مع الحقائب من السائق بحيث يقوم قائد المركبة بركن السيارة في مكان يسمح بوضع الحقائب في شنطة السيارة، كما يمكنك اختيار المناخ الذي تُفضّله داخل السيارة – المُكيّف – وتمديد فترة انتظار السائق بينما تتجهز أنت للرحلة لتزيد إلى خمسة عشرة دقيقة بدلًا من خمس دقائق فقط، وهذه الميزة الأخيرة تحديدًا مفيدة عند حجز أوبر للتوجه إلى المطار وترغب في التأكّد من أمتعتك.

 

اقرأ أيضًا: اوبر تضيف خدمة VIP

 

بالإضافة إلى ذلك، سوف تُقدّم أوبر خدمة دعم فني للمستخدمين عبر الهاتف على مدار الساعة، يُمكنك استخدامها من خلال التطبيق، ولكنّها ستكون خدمة بريميوم وليست مجانية.

 

في رأي الشخصي، أعتقد أنّ وضع السائق الهادئ هو الميزة الأبرز بين المميزات الجديدة في التطبيق، فحسب تجربتي الشخصية، قمت بالركوب مع الكثير من السائقين الذين يتحدثون طوال الوقت، في أوقات قد لا أرغب بالحديث فيها على الإطلاق.

 

ووجود خيار مُسبق كهذا يسمح للمستخدم بتنبيه السائق حول ما إذا كان يرغب في الحديث من عدمه هو أمر رائع ومُريح، لكلًا من السائق والراكب.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ الميزة الجديدة متوفرة حاليًا ضمن Uber Black وUber Black SUV، ولكن أتوقع أن تمتد لجميع الخدمات داخل التطبيق قريبًا.